فن

عائشة بن أحمدلـ العين الإخبارية: أم أُبي استفزتني في "السهام المارقة"

سعيدة بمشاركة محمد رمضان في "نسر الصعيد"

الأربعاء 2018.6.6 01:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 457قراءة
  • 0 تعليق
عائشة بن أحمد في "السهام المارقة"

عائشة بن أحمد في "السهام المارقة"

تشارك الفنانة التونسية عائشة بن أحمد بمسلسلين في الموسم الرمضاني الجاري، هما "السهام المارقة" الذي يعرض حصريا على قناة أبوظبي، ويرصد التشدد الديني في مدينة عربية يسيطر عليها تنظيم داعش، أما المسلسل الثاني فهو "نسر الصعيد" أمام النجم المصري محمد رمضان في دور صعيدية لأول مرة منذ أن بدأت العمل في مصر قبل 3 سنوات.

تقول عائشة بن أحمد، في تصريحات خاصة لـ"العين الإخبارية"، إنها تحمست للمشاركة في مسلسل "السهام المارقة" لعدة أسباب، أهمها أن القضية التي يتناولها في غاية الأهمية، فهي تهم المجتمع العربي بشكل خاص والعالم بشكل عام، ودوري ودور الممثلين أن نكون جزءا من هذه الأعمال الهادفة، لكن في الوقت نفسه لا نغفل الجانب الفني، مؤكدة أنها استمتعت بتجسيد شخصية "أم أُبيّ" بالمسلسل، لما تتمتع به من عمق شديد، فهي مستفزة بالنسبة لها كممثلة، لما تعيشه من صراع داخلي وحياة متناقضة.

وتجسد عائشة في المسلسل شخصية  "أم أُبيّ" السيدة التونسية  التي تعيش رفقة ابنها في مدينة عربية يسيطر عليها تنظيم داعش، وتكون مهمتها الاهتمام بكل جديد يحدث في هذا المكان، فعندما يتم أسر النساء يتم إرسالهن إليها لتتولى عملية الفرز بنفسها، فتأخذ المسلمات السُّنّيات ليتزوجن من المقاتلين، وتعلمهن نمط الحياة الجديدة التي سيعيشنها، وإذا كن ينتمين إلى ديانات أو مذاهب أخرى تعيدهن إلى السوق ليتم بيعهن.

وشددت عائشة بن أحمد أن البعض عند مشاهدة المسلسل شعر أن الأحداث غير واقعية وتحمل مبالغات شديدة، لكن الحقيقة أن كل ما يتناوله المسلسل يحدث في الواقع.

أما عن مشاركتها بشخصية "ليلى" في مسلسل "نسر الصعيد"، فكشفت عائشة بن أحمد أنها أول ممثلة وقعت على المشاركة في المسلسل بعد محمد رمضان، وهذا منحها فرصة التحضير 3 أشهر قبل بداية التصوير لدورها الذي تجسد فيه شخصية فتاة صعيدية لأول مرة، فأتقنت بنسبة كبيرة اللهجة الصعيدية، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنها كان من المقرر لها أن تكون بطلة مسلسل محمد رمضان في رمضان الماضي 2017، ولم يتم تنفيذه بسبب دخوله الجيش.

واختتمت عائشة تصريحاتها بالحديث عن علاقتها بالجمهور المصري، مؤكدة أنه أصبح يعرفها جيدا بعد مشاركتها في "نسر الصعيد"، معربة عن سعادتها بحجم التفاعل مع شخصية "ليلى"، والإشادة بأدائها في المسلسل ومدى إقناعها في تجسيد الفتاة الصعيدية.

وتابعت عائشة ضاحكة: "يهمني رأي البنات على السوشيال ميديا.. وأشعر أن تقييمهن صادق جدا أكثر من الشباب الذي يجاملني عادة ولا أعرف متى يقول الصدق ومتى يجامل، فالشباب يكتب لي كلاما إيجابيا لإعجابه بي، لكن أكثر التعليقات التي استوقفتني وأضحكتني هي التي تصفني بـ"الكنافة".

تعليقات