اقتصاد

مذكرة تفاهم لدعم منتدى الأمم المتحدة العالمي للبيانات 2018 في دبي

بين الهيئة الاتحادية الإماراتية للتنافسية والإحصاء ومجموعة الحبتور

الثلاثاء 2018.10.16 07:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 149قراءة
  • 0 تعليق
مذكرة تفاهم لدعم منتدى الأمم المتحدة العالمي للبيانات

مذكرة تفاهم لدعم منتدى الأمم المتحدة العالمي للبيانات

وقّعت الهيئة الاتحادية الإماراتية للتنافسية والإحصاء مذكرة تفاهم مع مجموعة الحبتور لتعزيز التعاون وتوحيد الجهود لدعم الدورة الثانية من منتدى الأمم المتحدة العالمي للبيانات 2018، ويقام في دبي برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في الفترة من 22 حتى 24 أكتوبر الجاري، بمشاركة نخبة من كبار صانعي السياسات في العالم ومجموعة من رواد الأعمال والمهنيين وأكثر من 1500 خبير مختص في مجال البيانات والإحصاءات من جميع أنحاء العالم. 

وتجسد مذكرة التفاهم الاهتمام والحرص المشترك من الطرفين على الاستفادة من جميع فعاليات المنتدى العالمي الذي تستضيفه الإمارات، من أجل المساهمة في تكريس مكانتها العالمية ودورها الريادي في مد جسور التعاون وتأسيس شراكات فعالة لتبادل البيانات وتشجيع الاستخدام الأمثل لها، لدفع مسيرة تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030.

وقّع مذكرة التفاهم عبدالله ناصر لوتاه، مدير عام الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء رئيس اللجنة المنظمة لمنتدى الأمم المتحدة للبيانات العالمي 2018، ومحمد خلف الحبتور، نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة الحبتور، بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.

وقال "لوتاه" إن مذكرة التفاهم تمثل نموذجاً للشراكة الحقيقية والفاعلة بين القطاعين الحكومي والخاص في إبراز مقومات دولة الإمارات في جميع المجالات، وتسليط الضوء على الأحداث والفعاليات الفنية والثقافية العالمية التي جعلت من دولة الإمارات مقراً لها من خلال توثيق التعاون والعمل المشترك بما يضمن تكامل الجهود التي تعود بالنفع على جميع الأطراف وتسهم في الوقت ذاته بتحقيق مستهدفات التنمية المستدامة على المستويات المحلية بما ينسجم مع توجيهات القيادة الرشيدة في مد جسور التعاون وتهيئة بيئة ملائمة وفرص مناسبة لإشراك مؤسسات القطاع الخاص وتمكينها من المساهمة الحقيقية والإيجابية في مسيرة التقدم والازدهار والسير نحو صناعة مستقبل أفضل للأجيال القادمة، وترسيخ مكانة الدولة الرائدة في جميع المجالات وعلى مؤشرات التنافسية العالمية كافة.

وأكد الحبتور حرص المجموعة على تعزيز التعاون مع القطاع الحكومي "الذي نعمل معه جنباً إلى جنب من أجل نمو دولة الإمارات"، مشيراً إلى أن دعم فعاليات المنتدى العالمي للبيانات 2018 جاء كونه أحد الملتقيات العالمية المهمة وفرصة لزوار المنتدى للاستمتاع بالعرض المائي الدائم الأول من نوعه في المنطقة "لابيرل من دراغون" والذي يتكامل مع الجهود والمبادرات المبذولة من أجل تحقيق رؤية دبي السياحية 2020.

وتنص مذكرة التفاهم على قيام مجموعة الحبتور بدعم منتدى الأمم المتحدة العالمي للبيانات 2018، وذلك عبر توفير الموارد والخبرات التي من شأنها المساهمة في تنظيم متميز لهذا التجمع العالمي الأهم الذي يبحث أثر البيانات ودورها في تحقيق أهداف أجندة التنمية المستدامة 2030 وبالشكل الذي يتناسب مع المكانة المتميزة لدولة الإمارات ودورها في تحفيز التعاون الدولي لتحقيق الأهداف الإنمائية على المستويات العالمية.

ويتيح المنتدى فرصة مثالية لبناء شبكة علاقات واسعة مع مجموعة من المنظمات والهيئات والشركات والمؤسسات غير الحكومية والأكاديمية العالمية الرائدة، ويعتبر منصة لتبادل الأفكار والآراء والخبرات التي من شأنها المساهمة في نشر ثقافة أهداف التنمية المستدامة 2030، حيث يسهم في تكثيف التعاون مع مختلف الفئات خصوصاً أنه سيقام بمشاركة متحدثين عالميين ومحليين ورواد في مجال البيانات ومستخدمي البيانات وعدد كبير من القيادات من القطاع الحكومي وقطاع الأعمال.

ويعدّ منتدى الأمم المتحدة للبيانات 2018 أهم تجمع دولي متخصص في البيانات والإحصاء على مستوى العالم، حيث يسهم من خلال جلساته النقاشية المتخصصة في إرساء بيئة علمية حاضنة من شأنها المساهمة في تعزيز دور البيانات والإحصاءات في تحقيق الخطط والاستراتيجيات التنموية ومستهدفات التنمية المستدامة 2030 ومن أهمها الأمن الغذائي والصحة والتعلم.

تعليقات