مجتمع

"آل مكتوم الخيرية" توقع اتفاقا لبناء مدرستين وكلية في أديس أبابا

الخميس 2019.1.10 03:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 189قراءة
  • 0 تعليق
ميرزا الصايغ عضو هيئة آل مكتوم الخيرية

ميرزا الصايغ عضو هيئة آل مكتوم الخيرية

وقعت هيئة آل مكتوم الخيرية اتفاقاً مع مكتب التعليم في أديس أبابا، يقضي ببناء مدرستين للتعليم الثانوي وكلية للتعليم المهني والفني بالعاصمة الإثيوبية.

أعلن ذلك ميرزا الصايغ، عضو هيئة آل مكتوم الخيرية، وتابور جبر مدهين، رئيس مكتب التعليم في أديس أبابا، خلال مؤتمر صحفي مشترك بمقر الهيئة في العاصمة الإثيوبية، الأربعاء.


وأشاد ميرزا الصايغ بالتعاون البناء الذي وجده لدى المسؤولين الإثيوبيين ومساهمتهم في إنجاح مشروعات هيئة آل مكتوم الخيرية.

وقال إن وفد الهيئة حضر إلى أديس أبابا لافتتاح مدرستي "الشيخ حمدان بن راشد" في منطقة آيات، و"حمدان بن راشد آل مكتوم" في منطقة نافاس سلك.

وأشار إلى أن الهيئة ستعمل على توسيع المدرستين من خلال بناء عيادة وملعب ومكتب للهيئة، وتوفير معدات المختبرات فيهما.

وأضاف أن الكلية الفنية ستتيح فرص الدراسة في مجالات الكهرباء والهندسة والتجارة وتكنولوجيا المعلومات بدرجة الدبلوم، لافتا إلى أن العلاقات بين البلدين تشهد نقلة كبيرة، خاصة بعد دخول شركة "إعمار" للاستثمار بقطاع البناء في إثيوبيا.

وأوضح أن هيئة آل مكتوم الخيرية ستعمل على بناء مسجد بالعاصمة الإثيوبية، عبر التنسيق مع المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في أديس أبابا، مؤكداً أن الإمارات وإثيوبيا تعملان معاً من أجل محاربة الإرهاب والتطرف.

من جانبه، قال المسؤول الإثيوبي إنه بحث مع ميرزا الصايغ سبل تعزيز التعاون، لافتاً إلى أن نائب عمدة أديس أبابا "تاكلي أوما" وعد بتوفير قطعة أرض لبناء المدرستين قريباً.

وأضاف أن المدرستين ستدعمان جودة التعليم في إثيوبيا وتقدمان خدمة كبيرة للطلاب.


وتقدم الإمارات مساعدات إلى دول أفريقية عديدة في مجالات التعليم والصحة والاقتصاد، بينها إثيوبيا وإريتريا والسودان.


تعليقات