سياسة

وزارة الدفاع الجزائرية : عائلات 3 إرهابيين سلمت نفسها إلى الجيش

الخميس 2018.11.8 09:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 237قراءة
  • 0 تعليق
جندي بالجيش الجزائري - أرشيفية

جندي بالجيش الجزائري - أرشيفية

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، الخميس، أن إرهابيا وأفراد عائلته سلموا أنفسهم إلى الجيش شرق البلاد، إلى جانب عائلاتي إرهابيين سبق القضاء عليهما، وتضمان 5 أفراد، كانتا تسكنان الجبال.

وذكرت الوزارة، في بيان اطلعت عليه "العين الإخبارية"، أنه "في إطار مكافحة الإرهاب ومواصلة لجهود قوات الجيش الوطني، سلّم، الخميس، الإرهابي فيلالي بلال، المدعو أبوأيمن، نفسه إلى السلطات العسكرية في منطقة سكيكدة شمال شرقي البلاد، برفقة ثلاث عائلات مكونة من 12 فردا".

وأوضح البيان أن "فيلالي كان برفقة عائلته المكونة من زوجته وأبنائهما الخمسة (ولدان وثلاث بنات)، بالإضافة إلى عائلتي إرهابيين اثنين تم القضاء عليهما في عمليات سابقة، مكونتين من امرأتين وأبنائهما الثلاثة".

وهذه ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الجيش الجزائري إلقاء القبض أو تسليم عائلات إرهابيين نفسها إلى السلطات العسكرية بعدة مناطق شمال البلاد.

ومن المعلوم أن عددا من الإرهابيين الذين ينشطون في مناطق جبلية بالجزائر منذ تسعينيات القرن الماضي ترافقهم عائلاتهم في أماكن وجودهم.

وتشير أرقام حقوقية في الجزائر إلى أن هناك قرابة 500 طفل ولدوا في الجبال أعمارهم بين 5 و15 سنة عادوا رفقة عائلاتهم إلى المجتمع، وتم التكفل ببعضهم في دور الأيتام بعد صدور قانون المصالحة في البلاد عام 2005.

تعليقات