صحة

دراسة: علاقة بين العين والدماغ وراء إصابة كبار السن بالنسيان

الإثنين 2018.10.29 08:58 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 192قراءة
  • 0 تعليق
 الدكتورة جينيفر ريان عضو الفريق البحثي أثناء إجراء التجارب

الدكتورة جينيفر ريان عضو الفريق البحثي أثناء إجراء التجارب

توصل فريق بحث كندي إلى سبب جديد يقف وراء إصابة كبار السن بالنسيان، موضحا وجود علاقة ضعيفة بين حركة العين والدماغ قد تكون مسؤولة عن ذلك، مشيرا إلى السبب الذي توصلت إليه الأبحاث السابقة وهو وجود مشكلات في مركز الذاكرة بالدماغ.

وقالت الدكتورة جينيفر ريان عضو الفريق البحثي: "تعتبر حركات العين مهمة لجمع المعلومات من العالم، ومركز الذاكرة في الدماغ مهم لربط هذه البيانات مع بعضها البعض لتشكيل ذاكرة لما تراه أعيننا، لكننا وجدنا أن كبار السن لا يبنون الذاكرة بالطريقة نفسها مثل البالغين الأصغر سنا، وهناك شيء ما يتهاوى في مكان ما على طول طريق التقاط المعلومات البصرية، من خلال العين وتخزين ما يُشاهَد في الذاكرة".

وأضافت: "عندما تنظر العين إلى المزيد من التفاصيل عن شيء ما أمامها، فإنه يحدث في المقابل نشاط في مركز الذاكرة في الدماغ، وبالتالي عندما يتم مشاهدة شخص ما مرات عدة، يكون هناك انخفاض تدريجي في نشاط مركز الذاكرة، ما يشير إلى عدم وجود معلومات جديدة، لكن هذا لا يحدث مع كبار السن".

ووجدت الدراسة، التي نشرت في دورية Neuropsychologia، أن هناك علاقة أضعف بكثير بين ما تراه أعين كبار السن ونشاط أدمغتهم، ما يجعل بعض الأشياء تظل بالنسبة لهم غير مألوفة بالرغم من مشاهدتها مرات عدة".

وأجريت الدراسة مع 21 مسنا تتراوح أعمارهم بين 64 و79، و20 شخصا أصغر سنا، بين 19 و28 عاما، إذ عرضت بعض الصور عليهم مرات عدة، وحلل الباحثون حركات العين وأجروا الفحص الدماغي للأفراد أثناء بحثهم وتحليلهم للصور.

ويواصل الباحثون استكشاف محفزات حركات العين والنشاط المرتبط بها في الدماغ، والتي يمكن استخدامها للمساعدة في التنبؤ بالتدهور المعرفي السابق لمرض ألزهايمر أو الخرف.


تعليقات