منوعات

فرنسا.. المدعي العام يمنع زوجين من إطلاق اسم ذكر على ابنتهما

الخميس 2018.3.8 02:01 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 129قراءة
  • 0 تعليق
قضية في فرنسا بسبب إصرار والدين على اختيار اسم ذكوري لطفلتهما

قضية في فرنسا بسبب إصرار والدين على اختيار اسم ذكوري لطفلتهما

رفض المدعي العام الفرنسي السماح لزوجين بتسمية طفلتهما الثالثة باسم "ليام" وهو اسم يطلق تقليديا على الذكور.

وذكرت صحيفة الإندبندنت البريطانية نقلا عن وسائل إعلام فرنسية محلية، أن الادعاء العام الفرنسي اعتبر أن الاسم سيخلق ارتباكا بين الجنسين، وبالتالي يتعارض مع مصلحة الطفلة ويمكن أن يضر بعلاقاتها الاجتماعية. ونتيجة لذلك، طلب المدعي العام من المحاكم منع الوالدين من استخدام اسم ليام وإجبارهما على إعطاء الطفلة اسم آخر يختاره الوالدان، أو من قبل القاضي إذا لم يفعلا.


ولدعم هذه الحجة، نقل المدعي العام أمثلة عن رجال مشهورين يحملون اسم ليام، بما في ذلك ليام جالاجر، المغني الرئيسي في فريق أواسيس الغنائي، والممثل الشهير ليام نيسون.

وعلى الرغم من أن السجل المدني قد نصح  الوالدين في البداية بتسمية الطفلة باسم أكثر أنثوية، فإن الوالدين مازالا يواصلان الدعوى بالمحاكم مستعينين بمحام. ولم يتم بعد تأكيد موعد جلسة المحاكمة.

وحتى عام 1993 كان على الآباء الفرنسيين اختيار اسم لمولودهم من قائمة وضعتها السلطات. وبعد وقف هذا الإجراء، لا يزال من حق المسؤولين الفرنسيين الاحتفاظ بسلطة رفض أي اسم يشعرون بأنه ليس في صالح الطفل.


تعليقات