تكنولوجيا

ارتفاع قيمة "بيتكوين" يثير مخاوف وكالات مكافحة الإرهاب

نسبة قياسية لقيمة العملة الإلكترونية

السبت 2017.8.12 12:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 491قراءة
  • 0 تعليق
العملات الإلكترونية بيتكوين

العملات الإلكترونية بيتكوين

ارتفعت قيمة العملة الإلكترونية "بيتكوين" بنسبة قياسية خلال الشهر الجاري، مما أثار موجة من المخاوف لدى وكالات الدفاع والمخابرات الأمريكية المكافحة للإرهاب والجرائم الإلكترونية. 

وأفادت صحيفة "واشنطن تايمز" أن أسباب هذه المخاوف أن الوكالات الأمنية تخشى من أن يكون  الارتفاع في قيمة العملة الإلكترونية ناتج عن نمو تعاملات العناصر الإرهابية على الشبكة العنكبوتية، إضافة إلى ارتفاع تعاملات تجار المواد المخدرة وعمليات الإجرام الإلكترونية عن طريق العملة المشفرة.

وخلال الصيف الجاري قام عدد من الهيئات الحكومية الرسمية بالولايات المتحدة وأوروبا مثل وزارة العدل الأمريكية وقوات مكافحة التمويل غير الشرعي بأوروبا بالرد على هجمات الإجرام الإلكتروني التي شنها عدد من قراصنة الإنترنت الروس بعد قيامهم بعملية بيع غير قانونية لكميات كبيرة من المواد المخدرة والأسلحة.


ونجحت هذه الهيئات بالفعل في القبض على أحد أخطر المخططين للعمليات المشبوهة والإجرام الإلكتروني بروسيا وهو "أليكساندر فينيك" حيث قبض عليه باليونان قبل أسبوعين، ووجهت له اتهامات بغسيل أموال من العملات الإلكترونية بما يعادل قيمة 4 مليارات دولار.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد كلف إدارته بتكوين استراتيجية أمنية وطنية لمكافحة تمويل الإرهاب عبر العملات الإلكترونية من قبل إيران وروسيا وكوريا الشمالية.

جدير بالذكر أن العديد من البيانات أشارت إلى أن العملات الإلكترونية الخارجة عن جميع وصايات السلطات المالية، بدأت تفرض حضورها بوتيرة غير مسبوقة منذ وضع ساتوشي ناكاموتو القواعد الأولية لأول عملة وهي "بيتكوين" في عام 2009.

وكان الدولار الواحد حينها يساوي نحو 1000 بتكوين، في حين تجاوز سعرها حاجز 1800 دولار في شهر مايو/آيار الماضي، أي أن قيمتها ارتفعت بنحو 1.78 مليون مرة خلال 8 سنوات.


ولإظهار حجم النمو الجامح الذي سجلته تلك العملة يكفي أن نشير إلى أن سعرها كان يبلغ نحو 440 دولارا قبل عام من الآن، في حين سجلت منذ بداية العام الحالي ارتفاعا بنسبة 122% وهي تواصل ارتفاعها بوتيرة أسرع في الأسبوع الحالي.

وشهدت رحلة الصعود الفلكي عددا من محطات التصحيح المؤقتة حين تعرضت لهجمات من السلطات المالية التي حاولت مرارا كبح تقدمها لانتزاع حصة من نفوذ وسيادة المصارف المركزية على القطاع المالي.

وكانت بيتكوين قد تعرضت لهزة عنيفة في عام 2014 حين تراجعت بشدة بعد انهيار أكبر موقع صرافة على الإنترنت لتداول هذه العملة الافتراضية، لكنها كانت تعود دوما للصعود مؤخرا بوتيرة أسرع لتصل إلى مستويات قياسية جديدة.

وترجح زيادة التعامل بعملة "بتكوين" استمرار صعود قيمتها بشكل مطرد، وقد يتهافت المستثمرون على شرائها مع تزايد عدد المتعاملين بها واستمرار ارتفاعها الجامح.

ففي بداية شهر مارس/آذار 2017، تمكنت عملة "بتكوين" من أن تتفوق على قيمة الذهب لأول مرة، حيث تخطى سعر وحدة "بيتكوين" الرقمية المشفرة لأول مرة سعر أوقية الذهب البالغ حينها 1268 دولارا.

تعليقات