منوعات

بالصور.. الملكة إليزابيث تكسر تقاليد احتفالها بعيد ميلادها

الأحد 2018.4.22 04:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 429قراءة
  • 0 تعليق
الملكة إليزابيث تحتفل بعيد ميلادها بقاعة ألبرت الملكية

الملكة إليزابيث تحتفل بعيد ميلادها بقاعة ألبرت الملكية

للمرة الأولى تغير الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا طريقتها المعتادة للاحتفال بعيد مولدها، حيث احتفلت السبت، بعيد ميلادها 92 بحضور حفل موسيقي في بقاعة ألبرت الملكية جنوبي لندن، حضره عدد كبير من النجوم.


وبدأ المغني البريطاني، سير توم جونز، الحفل بعرض رافقه نقر على الطبل يسمى "دهوول"، وهو نوع من الموسيقى الهندية.

وأحيا الحفل فنانون ومشاهير، من بينهم المغنية الأسترالية كايلي مينوج والمغنيان البريطانيان كريج دايفد وستنج والمطرب الجاميكي شاجي.


وتعد الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا أكبر الملوك سنا وأطولهم حكما، وولدت في 21 أبريل/نيسان عام 1926، واعتلت العرش في العام 1952 وهي في الخامسة والعشرين من عمرها أي قبل ما يزيد على 66 عاما.

ورغم كبر سنها؛ فإنها لا تزال تشارك في مناسبات رسمية بينما تقاعد زوجها الأمير فيليب من الحياة العامة في العام الماضي.


وقبل نهاية الحفل، صعد الأمير تشارلز، ولي العهد، على المسرح وقاد الجماهير بهتافات "هيب هيب هوري" لتهنئة والدته بعيد ميلادها.

وتحدث الأمير هاري بصفته الجديدة رئيس صندوق الكومنولث الخيري الذي يحمل اسم الملكة، مقدما للجماهير المطرب دونل مانجينا، المتسابق الشاب في برنامج "ذا فويس".


ومن أبرز فقرات الحفل قدم النائب السابق في البرلمان عن حزب العمال السابق، إد بولز، عرضا بآلة الأوكلال، التي تشبه جيتارا صغيرا، برفقة المذيع فرانك سكينر والكوميدي هاري هيلز.

وحضر إلى جانب الأمير تشارلز زوجته كاميلا دوقة كورنوول، والأمير ويليامز دوق كامبريدج والأمير هاري وآخرون من الأسرة المالكة، كما حضرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، الحفل وزعماء عالميون آخرون.

وقدم الموسيقي الجاميكي شاجي والمغني البريطاني ستنج أغنيتهما المستوحاة من موسيقى الريجي "لا تجعلني أنتظر" التي حظيت بشهرة كبيرة العام الجاري.


تعليقات