اقتصاد

إقالات بالجملة في وزارة النفط السودانية بعد تفاقم أزمة الوقود

الأربعاء 2018.5.2 12:26 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 657قراءة
  • 0 تعليق
المؤسسة السودانية للنفط

المؤسسة السودانية للنفط

أصدر وزير النفط السوداني، الدكتور عبدالرحمن عثمان، الثلاثاء، قراراً قضى بإعفاء أكثر من 20 مسؤولاً بقطاع النفط والبترول، وذلك في أعقاب تفاقم أزمة الوقود التي تجتاح البلاد منذ منتصف أبريل/ نيسان المنصرم. 

وشمل القرار الوزاري، الذي اطلعت عليه "العين الإخبارية"، مديري إدارات بالمؤسسة السودانية للنفط ومركز التدريب النفطي، ومسؤولين ذوي صلة بالتوزيع والتحكم والاستكشافات البترولية.

ولم يشر القرار إلى أي مسببات لعمليات الإعفاء والنقل التي تمت.

ويشهد السودان منذ منتصف أبريل/ نيسان المنصرم أزمة وقود حادة، مما نتج عنها تكدس للمركبات أمام محطات الخدمة لساعات طويلة، وندرة في مركبات النقل العام.

وعزا رئيس الوزراء السوداني، بكري حسن صالح، خلال حديث أمام البرلمان، الإثنين، أزمة الوقود إلى شح النقد الأجنبي، وفشل الدولة في توفير مبلغ 102 مليون دولار أمريكي كانت مطلوبة للاستيراد لسد العجز في فترة صيانة المصفاة.

وبدأت أزمة الوقود في الانفراج نسبياً، الثلاثاء، عقب اكتمال الصيانة الدورية لمصفاة الخرطوم، ودخولها في التكرير تدريجياً.

تعليقات