سياسة

شرط أمريكي جديد لرفع السودان من لائحة الإرهاب

الثلاثاء 2018.5.1 01:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 313قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السوداني عمر البشير

الرئيس السوداني عمر البشير

أعلن مسؤول أمريكي كبير أن على السودان "إنهاء أي علاقة تجارية" مع كوريا الشمالية قبل بدء مفاوضات لإزالة الخرطوم عن اللائحة الأمريكية السوداء لـ"الإرهاب". 

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة (فرانس برس) إنه: "من المهم قبل أي شيء وقف أي علاقات تجارية مع كوريا الشمالية".

وليس هناك علاقات دبلوماسية بين السودان وكوريا الشمالية منذ سنوات، لكن بعض منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان تؤكد على وجود تعاون عسكري بين البلدين.

وأضاف المسؤول الأمريكي: "لا تعاملات بعد الآن، نقطة على السطر. أعطونا الدليل أنكم أوقفتم ذلك فعليا. هذا ما يجب أن يقوموا به".

وأكدت وزارة الخارجية السودانية، الأحد الماضي، على "عدم وجود أي تعاملات له مع جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية سواء كانت في القطاعات المشمولة بالعقوبات أو أي قطاعات أخرى". إلا أن واشنطن تؤكد أنه على السودان أن يعطي ضمانة كاملة بقطع علاقاته مع بيونج يانج. 

ورفعت واشنطن في أكتوبر/ تشرين الأول الحظر التجاري الذي فرضته على الخرطوم منذ عقود، إلا أنها أبقت البلد على لائحة "الدول الداعمة للإرهاب"، التي تتضمن أيضاً كوريا الشمالية وسوريا وإيران.

وتشير المصارف السودانية إلى أن هذا الأمر يعيق العلاقات التجارية بين المصارف العالمية والسودانية ويبطئ الانتعاش الاقتصادي في البلاد التي تشهد تضخما مستمرّا في الأسعار ودينا عاما مرتفعا بالإضافة إلى خسائر في العائدات النفطية.

تعليقات