سياسة

مستشار النمسا يدين اعتداء عنصريا على شابة مسلمة في فيينا

الثلاثاء 2019.4.2 12:50 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 215قراءة
  • 0 تعليق
تظاهرة لأحزاب يمينية في أوروبا تظالب بوقف الهجرة- أرشيفية

تظاهرة لأحزاب يمينية في أوروبا تظالب بوقف الهجرة- أرشيفية

أدان المستشار النمساوي، سبستيان كورتس، اليوم الإثنين، بشدة اعتداء عنصريا تعرضت له شابة مسلمة في إحدى محطات قطار الشوارع "الترام" من سيدة مسنة في العاصمة فيينا.

وكتب كورتس على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "اعتداء مثير للاشمئزاز أدينه بقوة وبأشد العبارات.. نحن نقف في جانب التعايش السلمي والاحترام المتبادل بين كل الأديان".

وخلال الـ24 ساعة الماضية، انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر كيف اعتدت سيدة مسنة لفظيا على شابة مسلمة في محطة الترام.

وفي المقطع، تظهر السيدة المسنة تقول للشابة المسلمة: "هذه بلادي.. حزب الحرية شريك في الائتلاف الحاكم وسيطردكم جميعا من هنا".

وردت الشابة التي صورت مقطع الفيديو للسيدة المسنة سرا: إن "النمسا أيضا بلدها وولدت فيها".

وتولت صديقة للشابة المعتدى عليها، وهي ناشطة في مجال مناهضة العنصرية تدعى أسماء عياد، نشر مقطع الفيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، مع تحذير من "العنصرية المتزايدة ضد المسلمين".

وانتشر الفيديو بسرعة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" حيث تشارك نحو 170 ألف شخص مقطع الفيديو.

وبصفة عامة، سجلت السلطات النمساوية في ٢٠١٧، ١٥٧٦ اعتداء بين بدني ولفظي، دوافعها يمينية متطرفة في البلاد، واستهدفت مهاجرين ومسلمين في أغلب الأحيان، بحسب صحيفة كورير النمساوية التي قالت إن إحصاءات ٢٠١٨ لم تتوفر بعد.

تعليقات