صحة

الصين.. أول قاعدة بيانات لعيوب الأجنة الخلقية

الأربعاء 2018.5.2 09:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 387قراءة
  • 0 تعليق
 أول قاعدة بيانات للعيوب الخلقية للأجنة

أول قاعدة بيانات للعيوب الخلقية للأجنة

أطلقت أكثر من 30 مؤسسة طبية صينية مشروعاً بحثياً حول مخاطر العيوب الخلقية للمواليد، من خلال تحليل بيانات لأكثر من نصف مليون امرأة حامل. 

وأنشأت أول قاعدة بيانات لما لا يقل عن 500 ألف عينة للعيوب الخلقية، بهدف إيجاد حلول وأساليب للحد من حدوث خلل في الولادة.

وحسب ما ذكرته صحيفة "تشاينا ديلي الصينية" تم إطلاق المشروع الذي تموله الدولة رسمياً في 20 أبريل/نيسان الماضي، ويضم 33 مؤسسة ومنظمات طبية من 17 مدينة ومقاطعة عبر الصين.

ويتتبع المشروع الوطني ويحلل البيانات من نصف مليون امرأة صينية حامل لإنشاء قاعدة عينات بيولوجية لدراسة العيوب الخلقية.

وتقول السلطات إنه سيتم استخدام النظام في النهاية للمساعدة في استهداف العيوب الخلقية والوقاية منها وتحسين صحة الأطفال حديثي الولادة.

كما يعمل المشروع على تحليل العوامل المؤثرة على العيوب الخلقية مثل الوراثة والأدوية والبيئة وبالتالي خلق نظام تقييم على مستوى المخاطر.

ويولد في الصين، نحو 900.000 طفل يعانون عيوبا خلقية مختلفة كل عام، وهو رقم مرتفع نسبياً بالمعايير العالمية. ولا تزال الأسباب غير واضحة، وقد دخلت الوقاية من المخاطر مرحلة ركود، وهو السبب في إطلاق هذا المشروع، حسبما ذكرت وسائل إعلام صينية.


تعليقات