اقتصاد

640 مليار دولار خسائر العملات الرقمية.. و"إيثر" يقود التراجع

الإثنين 2018.9.10 02:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 178قراءة
  • 0 تعليق
العملات الرقمية تراجعت لأدنى مستوياتها في 10 أشهر

العملات الرقمية تراجعت لأدنى مستوياتها في 10 أشهر

تكبدت سوق العملات الرقمية خسارة جديدة، وتراجعت إلى أدنى مستوياتها في 10 أشهر في الفترة من نوفمبر 2017 وحتى أغسطس الماضي، بعد هبوط أكبر منافس لعملة "بيتكوين"، ما دفع الجهات الرقابية في الولايات المتحدة إلى تعليق التداول في اثنتين من سندات الأوراق المالية المرتبطة بالأصول الرقمية. 

وتراجعات "إيثر"، ثاني أكبر عملة افتراضية، بنسبة 8.9% من مستواها، الجمعة، وفقا لمؤشر أسعار بلومبرج التجميعية.

وانخفض سعر "بيتكوين" بنسبة 2.1%، في حين تراجعت القيمة السوقية للأصول الرقمية إلى 197 مليار دولار لتسجل نقصا بنحو 640 مليار دولار عن ذروتها في يناير/كانون الثاني، وفقا لموقع "كوين ماركت كاب".

وأشارت الوكالة إلى أن العملات الافتراضية تراجعت خلال خمسة من الأسابيع الستة الماضية، وسط مخاوف من أن تبني الأصول الرقمية على نطاق أوسع سيستغرق وقتا أطول مما كان متوقعا، وتعزز هذا القلق خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد أن علقت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية التداول مؤقتًا في اثنين من سندات المؤشرات المتداولة في البورصة مرتبطة بالعملات الرقمية.

من جانبه، قال المؤسس المشارك لشركة "إيثيريوم"، في تصريحات لوكالة "بلومبرج"، إن أيام النمو الهائل في صناعة البيانات المتسلسلة ربما تأتي وتختفي على الأرجح.


بدوره قال ريان راباجليا، رئيس قسم التداول في شركة "أوه إس إل" للتداول في بورصة هونج كونج، إن "التعليق المؤقت لهذه المنتجات أدى إلى رد فعل غير محسوب. لكن في النهاية، إنها مجرد عقبة أخرى أمام السوق للتغلب عليها".

وانخفض مؤشر "بلومبرج جلاكسي كريبتو" للعملات الافتراضية الرئيسية بنسبة 4.1%إلى 392.68 في الساعة 8:28 صباحا بتوقيت لندن، متجها لنحو أدنى إقفال له منذ منتصف نوفمبر/تشرين الثاني، بينما هبط سهم "الإيثر" إلى 199.05 دولار، وتراجع "بيتكوين" إلى 6313.51 دولار.

وخلال الأشهر الأخيرة تراجع مؤشر "إيثر" بوتيرة أسرع من "بيتكوين" جراء القلق من أن الشركات المرتبطة بالبيانات المتسلسلة تتخلص من العملة الرقمية الثانية.

وسوف تحتاج العديد من الشركات الناشئة التي جمعت "إيثر" من المستثمرين في عروضهم النقدية الأولية إلى بيع ممتلكاتها لتغطية النفقات مثل الرواتب وتكاليف التطوير.


تعليقات