ثقافة

الحياة اليومية لفناني "دير المدينة" في المتحف المصري

الأربعاء 2017.12.20 02:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2135قراءة
  • 0 تعليق
الحياة اليومية لفناني "دير المدينة" في المتحف المصري

الحياة اليومية لفناني "دير المدينة" في المتحف المصري

يفتتح الدكتور خالد العناني وزير الآثار  المصري٬ يوم الخميس، معرضاً مؤقتاً للآثار المصرية بالمتحف المصري بالتحرير بعنوان "إبداع فناني دير المدينة".

وقالت صباح عبد الرازق مدير عام المتحف المصري بالتحرير، إن أغلب القطع التي سيتم عرضها تعبّر عن الجوانب المختلفة لفناني دير المدينة، التي تمثل حياتهم اليومية ومعتقداتهم الدينية والجنائزية، أهمها تمثال سنجم، عتب للملك "أمنحوتب الأول" وآخر للملك "أمنحتب الثاني" و أوستراكا من الحجر الجيري الملون، بالإضافة إلى تابوت لشخص يدعى "نوب" من الأسرة الثامنة عشر مصنوع من الخشب الملون.

وأوضحت إلهام صلاح رئيس قطاع المتاحف بالوزارة، أن هذا المعرض يأتي بالتعاون مع المعهد الفرنسي للآثار الشرقية، بمناسبة الاحتفال بالعيد المئوي للحفائر الفرنسية في دير المدينة، الأمر الذي يلقي الضوء على أحد جوانب التعاون الدولي بين مصر وفرنسا في مجال العمل الأثري.

وأضافت أنه من المقرر أن يضم المعرض 52 قطعة أثرية أُكتشفت خلال الحفائر الفرنسية بعضها يعرض لأول مرة، بالإضافة إلى عدة وثائق من أرشيف المعهد الفرنسي للآثار الشرقية عبارة عن سجلات وصور الحفائر.


تعليقات