فن

مخرج "دشرة" المشارك بـ"القاهرة السينمائي": نشأت على الأفلام المصرية

السبت 2018.11.24 11:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 155قراءة
  • 0 تعليق
جانب من ندوة فيلم

جانب من ندوة فيلم "دشرة" التونسي

قال عبدالحميد بوشناق مؤلف ومخرج الفيلم التونسي "دشرة"، المصنف ضمن أفلام "الرعب"، والمعروض ضمن فعاليات الدورة الـ40 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، إن فيلمه المقبل سيكون كوميديا؛ لعدم رغبته في السير على خط فني واحد. 

وأضاف بوشناق، خلال الندوة التي أقيمت للفيلم المشارك في قسم "عروض منتصف الليل" بالمهرجان، بحضور أبطاله عزيز جبالي، هالة عياد، ياسمين ديماسي، وبلال سلطانية، أن فيلمه يصنف رعب ممزوج بكوميديا، إذ يتناول بعض العادات والموروثات لدى شعوب المغرب العربي، مثل اللجوء إلى أعمال السحر، لافتا إلى حرصه على تصوير الفيلم بشكل واقعي دون مبالغة، من خلال التركيز في حوار الممثلين ولون الدم.


وأوضح أنه كتب سيناريو الفيلم في نوفمبر/تشرين الثاني 2017، ثم بدأ التصوير في يناير/كانون الثاني الماضي، مشيرا إلى أنه كان يشعر بحرية لأنه منتج الفيلم، ولذلك نفذ بعض المشاهد الحقيقية التي تخيلها أثناء التحضير للعمل، دون اللجوء لـ"كاستنج" لاختيار أبطال العمل.


وأشار مؤلف ومخرج العمل إلى أنه تربى ونشأ على الأفلام المصرية واكتشف حبه للعمل بالسينما من خلالها، واصفا السينما المصرية بـ"الأكثر شعبية في الوطن العربي". 


وتدور أحداث فيلم "دشرة" حول قصة طالبة جامعية بكلية الإعلام تدعى ياسمين، تعمل مع صديقيها بلال ووليد، على حل لغز جريمة غامضة تعود إلى أكثر من 25 سنة، وتتعلق بامرأة وُجِدت مشوهة ومقتولة وملقاة وسط الطريق، فينتهي بهم المطاف، بعد التحقيق، إلى قرية صغيرة تسمى (دشرة) معزولة وسط الغابة، إذ تشعر ياسمين ومرافقيْها بأنهم محاصرون في الغابة وينتابهم الرعب، فيحاولون الهروب من المكان.


تعليقات