سياسة

الإعدام لمخطط الاعتداء الأكثر دموية في تاريخ الصومال

الثلاثاء 2018.2.6 08:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 846قراءة
  • 0 تعليق
مسلحون تابعون لحركة الشباب الإرهابية بالصومال

مسلحون تابعون لحركة الشباب الإرهابية بالصومال

أصدرت محكمة عسكرية صومالية، الثلاثاء، حكما بالإعدام على شاب في الثالثة والعشرين من عمره خطط لأخطر اعتداء إرهابي في تاريخ الصومال أسفر عن مقتل أكثر من 500 شخص في 14 أكتوبر/تشرين الأول 2017 في العاصمة مقديشو. 

واعتبر القضاة أن حسن ادن إسحاق كان يقود خلية حركة الشباب الإرهابية التي كلفت التخطيط لهذا الاعتداء بشاحنة مفخخة.  

وحكم على متهم ثان غيابيا بالسجن مدى الحياة؛ لأنه أمن الشاحنة التي استخدمت في الهجوم، وكذلك لانتمائه إلى الحركة الإرهابية.

وحكم على رجل ثالث بالسجن 3 سنوات لأنه أتاح للشاحنة المرور على نقطة تفتيش من دون عوائق قبل انفجارها.


تعليقات