سياسة

الإعلان عن تأسيس "مجلس عالمي" للمجتمعات المسلمة

الثلاثاء 2018.4.17 12:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 249قراءة
  • 0 تعليق
الدكتور علي راشد النعيمي

الدكتور علي راشد النعيمي

أعلنت اللجنة العليا المنظمة للمؤتمر العالمي للمجتمعات المسلمة، إطلاق منظمة دولية تحت مسمى "المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة"، ليكون بمثابة كيان عالمي يجمع المجتمعات المسلمة، استجابة للمطالبات التي وصلت اللجنة عقب الإعلان عن تنظيم المؤتمر في أبوظبي الشهر المقبل.

وقال الدكتور علي راشد النعيمي، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمؤتمر العالمي للمجتمعات المسلمة، إن "الجمعية التأسيسية للمجلس العالمي للمجتمعات المسلمة ستنعقد إبان المؤتمر العالمي". 

ومن المقرر أن تستضيف العاصمة الإماراتية أبوظبي، خلال يومي 8 و9 مايو/أيار المقبل، المؤتمر العالمي للمجتمعات المسلمة، بحضور أكثر من 500 مشارك ينتمون إلى أكثر من 140 دولة. 

وأكد الدكتور النعيمي أن المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة يعد مؤسسة دولية تهدف إلى تنسيق جهود مؤسسات الأقليات المسلمة والارتقاء بدورها الوظيفي، من خلال تشجيع أفراد الأقليات المسلمة على المساهمة في نهضة دولهم المدنية والاقتصادية، وتصحيح الصورة النمطية عن الإسلام والأقليات المسلمة، ولتجسير الهوة الفكرية والثقافية بين مكونات المجتمع الإنساني.

وأوضح الدكتور النعيمي أن اللجنة المنظمة للمؤتمر تلقت الكثير من الرسائل والطلبات من شخصيات ومؤسسات تمثل الأقليات المسلمة في العالم؛ تطالب باستحداث كيان عالمي يجمع الأقليات المسلمة، عقب الإعلان عن استضافة أبوظبي لهذه الفعالية العالمية من خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة المنظمة منتصف فبراير/ شباط الماضي.

وأكد الدكتور النعيمي خلال مؤتمر صحفي عُقد في أبوظبي الإثنين، أن خطوة تأسيس الكيان الجديد جاءت انطلاقاً من الرسالة الحضارية لدولة الإمارات العربية المتحدة الهادفة إلى نشر ثقافة السلم لتحقيق الأمن المجتمعي، وترسيخ قيم العيش المشترك والاحترام المتبادل بين شعوب العالم، وتعزيز التسامح والحوار بين أتباع الأديان وارتكازاً على طلبات كثير من قيادات مؤسسات الأقليات المسلمة.


تعليقات