مجتمع

شرطة دبي تطلق حملة "يوم بلا حوادث" مع بدء العام الدراسي

الثلاثاء 2018.7.31 11:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 295قراءة
  • 0 تعليق
شعار شرطة دبي

شعار شرطة دبي

أطلق اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني، القائد العام لشرطة دبي بالوكالة، حملة "يوم بلا حوادث" التي تنظمها إدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور، ليكون أول يوم في العام الدراسي المُقبل والموافق 2 سبتمبر/أيلول يوما بلا حوادث مرورية.

وجاء إطلاق الحملة خلال مؤتمر صحفي عقده اللواء ابن ثاني في مقر القيادة العامة لشرطة دبي، بحضور اتزو هايفنج القنصل العام لجمهورية الصين الشعبية، ومحمد أرشد، القنصل العام لجمهورية باكستان، وسوماتي القنصل العام لجمهورية الهند، والعميد عبدالله علي الغيثي مساعد القائد العام لشؤون العمليات بالوكالة، والعميد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة للمرور، والعقيد أحمد بن زعل مدير المكتب التنظيمي للقيادة، والمقدم فيصل القاسم مدير إدارة الإعلام الأمني، والسيد بطي الفلاسي مدير إدارة التوعية الأمنية، وبحضور عدد من الضباط.

كما دشن اللواء ابن ثاني صفحة إلكترونية مخصصة لحملة "يوم بلا حوادث" على صفحة شرطة دبي الإلكترونية تحتوي على "وثيقة تعهد" للسائقين وأفراد المجتمع يمكنهم من خلالها المشاركة في الحملة والتوقيع على مجموعة من الالتزامات من خلال تسجيل أسمائهم أو أرقام ملفاتهم المرورية أو رقم هواتفهم، وذلك على الرابط التالي: https://www.dubaipolice.gov.ae/wps/portal/home/miscellaneouslinks/day_ without_accident 

ويتعهد المشاركون في الحملة التي ستستمر إلى الثاني من سبتمبر/أيلول، على مجموعة من التعهدات تشمل الالتزام بقوانين السير والمرور، وربط حزام الأمان أثناء القيادة، والالتزام بالسرعة المحددة للطريق، وترك مسافة آمنة بين المركبات، وعدم استخدام الهاتف أثناء القيادة، وإعطاء المشاة حقهم عند العبور، فيما سيتم تقديم جوائز قيمة لهم وسحوبات.

وأكد اللواء ابن ثاني أن إطلاق الحملة يأتي في إطار حرص القيادة العامة لشرطة دبي على أن يكون يوم عودة الطلبة إلى مدارسهم بلا حوادث، مشيرا إلى أن الحملة يتم تنفيذها بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيتين لشرطة دبي وبالتعاون مع أفراد المجتمع، مبينا أن شرطة دبي تطمح من خلال الحملة إلى أن يكون الموسم المقبل للمدارس بلاد حوادث في أول أيام الدوام.

كما أكد اللواء أن الحملة سيتم تنظيمها اعتبارا من هذا العام مع بداية كل عام دراسي جديد خلال السنوات المقبلة، وسيتم قياس أثرها ونتائجها، حاثا السائقين إلى الالتزام بالمرور بالقوانين المرورية بشكل دائم من أجل سلامتهم وسلامة مستخدمي الطريق.

بدوره، أكد العميد عبد الله الغيثي، أن الحملة تهدف إلى عدم وقوع حوادث وخاصة حوادث الوفيات في اليوم الأول للعام الدراسي، مشيرا إلى أن شرطة دبي تسعى دائما إلى تحقيق توجهها الاستراتيجي المتمثل في المدينة الأمنة.

ولفت العميد الغيثي إلى أن شرطة دبي سجلت خلال الأسبوع الأول من العام الدراسي الماضي 2017، وقوع 58 حادثا مروريا أدت إلى وفاة 3 وإصابة 23 بإصابات بليغة، و35 بإصابات متوسطة، فيما بلغ عدد الحوادث خلال الأسبوع الدراسي الأول من العام 2016، 68 حادثا مروريا أدت إلى وفاة شخصين، وإصابة 23 بإصابات بليغة، و45 بإصابات متوسطة، فيما بلغ عدد الحوادث في الأسبوع الأول من العام الدراسي للعام 2015، 66 حادثا أدت لوفاة اثنين، وإصابات 23 بإصابات بليغة و43 متوسطة.

بدوره، أكد العميد سيف مهير المزروعي أن الهدف من الحملة أن يكون اليوم الأول للعام الدراسي دون حوادث تؤدي إلى وفيات، داعيا السائقين إلى الالتزام بالقوانين والمشاركة في الحملة من خلال التسجيل في "وثيقة التعهد" على موقع شرطة دبي.

كما حث العميد المزروعي السائقين على الالتزام بإشارة "قف" المستخدمة في الحافلات المدرسية وعدم تجاوزها من أجل السلامة العامة وتفاديا لوقوع حوادث، منوها بأن قطع إشارة قف الخاصة بالحافلات المدرسية غرامتها ألف درهم إلى جانب 10 نقاط سوداء وفقا للقانون المروري.

تعليقات