اقتصاد

مصر تنفي توقف استثمارات صينية بـ 3 مليارات دولار في العاصمة الجديدة

الثلاثاء 2018.12.25 02:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 265قراءة
  • 0 تعليق
مخطط العاصمة الإدارية الجديدة لمصر

مخطط العاصمة الإدارية الجديدة لمصر

قال مجلس الوزراء المصري إن شركة المقاولات الصينية "CSCEC "مستمرة في تنفيذ مشروع الأبراج بالعاصمة الإدارية الجديدة، مؤكدا أن العمل بهذا المشروع الذي تبلغ تكلفته الاستثمارية 3 مليارات دولار يسير بشكل طبيعي ومنتظم دون أي توقف ووفقاً للجدول الزمني المحدد للانتهاء. 

كانت بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي في مصر قد تداولت الأيام الماضية أنباء عن توقف شركة CSCEC الصينية عن تنفيذ مشروع الأبراج بالعاصمة الإدارية الجديدة، وهو الأمر الذي نفاه المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بشكل قاطع في بيان له، الثلاثاء, مُؤكدا أنه لم يتم انسحاب أو خروج أو توقف "CSCEC" عن العمل بمشروع الأبراج بالعاصمة الإدارية الجديدة، وأن كل ما يتردد حول هذا الشأن شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة غضب المصريين والإضرار بمناخ الاستثمار في مصر. 


 ووفقا لمجلس الوزراء المصري فقد تم بالفعل توقيع عقد مشروع أبراج العاصمة الإدارية مع الشركة الصينية، لتنفيذ 21 برجًا باستخدامات سكني، إداري، تجاري، خدمات، ومنها أعلى برج في أفريقيا، بارتفاع نحو 385 مترًا.

وكان أحمد زكي عابدين رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية، قد قال في مقابلة تلفزيونية مؤخرا، إن التمويل يأتي من بيع الأراضي في المدينة إلى مستثمري القطاع الخاص، وسيتم تمويل تكلفة بناء الحي الحكومي من قبل الشركة، ثم يتم استردادها من بيع أو استئجار المباني القديمة للوزارات في القاهرة.

وتبلغ مساحة العاصمة الإدارية الجديدة 184 ألف فدان وتُقام المرحلة الأولى منها على مساحة تقدر بـ 40 ألف فدان، ومن المخطط له أن تسع المرحلة الأولى ما يعادل 7 ملايين نسمة.

وستضم مطارا ودار أوبرا ومركزا تجاريا تبنيه الصين يتألف من 21 برجا و32 مكتبا وزاريا، ومنطقة تجارية تضم أكبر ناطحة سحاب في إفريقيا وأكثر من 10 جامعات، إلى جانب حي دبلوماسي يتسع لأكثر من 100 سفارة.

تعليقات