ثقافة

التهجير ومحو ذاكرة المعمار في أمسية فلسطينية بالقاهرة

الجمعة 2019.3.1 07:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 230قراءة
  • 0 تعليق
مصر تستضيف أمسية "فلسطين في الذاكرة" الأربعاء

مصر تستضيف أمسية "فلسطين في الذاكرة" الأربعاء

تستضيف العاصمة المصرية القاهرة في 6 مارس/آذار أمسية بعنوان "فلسطين في الذاكرة" تتضمن عددا من الفعاليات عن الأدب والتراث الفلسطينيين.

وتتناول الأمسية، التي يحتضنها قصر الأمير طاز بمنطقة الخليفة، محاور عدة، مثل "الذاكرة الشفهية والرواية الفلسطينية"، وتتحدث فيه الكاتبة الفلسطينية فيحاء عبدالهادي، و"محو ذاكرة المعمار" وتتحدث فيه الدكتورة عالية سامح عكاشة، و"استحضار ذاكرة المعمار (التراث المعماري والآثار)" يتحدث فيه المهندس حمدي سطوحي، ويتخلل تقديم هذه الفقرات عرض فيلم وثائقي قصير عن روايات وشهادات شفهية للمهجرين الفلسطينيين.

وتتضمن الأمسية، التي تنظمها لجنة العمارة بالمجلس الأعلى للثقافة بمصر، افتتاح معرض بعنوان "قول يا طير" الذي يتضمن تفاصيل تجربة التهجير مستهدفة الشباب الذين لم يعايشوا هذه الفترة أو يعرفوها حتى تبقى حية في الذاكرة، وذلك عبر استخدام وسائط فنية متعددة بعرض المواد المرئية والمسموعة والقطع التراثية التي جمعت من فلسطينيات مهجّرات، ويستمر المعرض حتى 12 مارس/آذار.

ومن المقرر أن تشهد الأمسية توقيع كتابي "ذاكرة حية" و"مرآة الذاكرة"، من إصدارات مؤسسة الرواة للدراسات والأبحاث، ويضمان شهادات شفهية وصورًا للمهجرين الفلسطينيين ومقتنياتهم، وسردا لقصص المهجرين وحياتهم قبل النكبة وأثناءها وبعدها.

وتختتم الأمسية، التي تقدمها الدكتورة دليلة الكرداني، مقرر لجنة العمارة بالمجلس الأعلى للثقافة، بفقرتين من فرقتي "كورال عباد الشمس" و"كورال اتحاد المرأة الفلسطينية في القاهرة".

تعليقات