سياسة

مصر تستعد لتصويت المصريين بالخارج الجمعة المقبل

الإثنين 2018.3.12 07:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 378قراءة
  • 0 تعليق
الهيئة الوطنية للانتخابات بمصر - أرشيفية

الهيئة الوطنية للانتخابات بمصر - أرشيفية

يبدأ المصريون بالخارج التصويت في انتخابات الرئاسة المصرية، الجمعة المقبل، إذ استعدت السفارات المصرية حول العالم لأولى جولات الاقتراع الشعبي التي تستمر لمدة 3 أيام.

وتفتح السفارات والقنصليات المصرية أبوابها أمام أبناء الجاليات فى أكثر من 140 دولة، وذلك بعدما أنهت اللجنة العليا للانتخابات استعداداتها الإدارية لإنجاح تصويت المصريين بالخارج.

وقال المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث الرسمي باسمها، إنه يجري التنسيق بين الهيئة ووزارة الخارجية المصرية والسفارات في 124 دولة، لإجراء تصويت المصريين في الخارج. موضحاً أن هناك 4 دول لن تجرى فيها الانتخابات نظراً للظروف الصعبة التي تمر بها وهي سوريا وليبيا واليمن والصومال.

وأضاف أن انتخابات الرئاسة المصرية ستجرى في 139 لجنة انتخابية أيام 16 و17 و18 مارس/آذار  الجاري، مشيراً إلى أن الهيئة ستتابع مع الخارجية المصرية إجراءات التصويت أولاً بأول، وسيتم بث عملية التصويت مباشرة في 16 دولة، هي الأكثر كثافة وتواجداً للمصريين مثل الدول العربية وأمريكا وفرنسا وإنجلترا.

ولفت الشريف إلى أن عدد المصريين المقيمين بالخارج وفقاً لتقارير الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء المصري 9 ملايين و500 ألف مواطن، ويحق لكل المقيدين بقاعدة بيانات الناخبين الإدلاء بأصواتهم.

وفيما يخص الأشخاص المدرجين على قوائم الإرهاب أكد أنه سيتم التعامل معهم وفقاً لقانون الكيانات الإرهابية.

وأشار الشريف إلى أن عملية تسجيل الناخبين يمكن أن تتم بشكل إلكتروني من خلال أجهزة التابلت الموجودة بالسفارات وعددها 188 جهازاً أو من خلال التسجيل عبر الموقع الإلكتروني للهيئة الوطنية للانتخابات، وذلك لتسهيل عملية التصويت على المواطنين.

وأكد الشريف أن الهيئة الوطنية للانتخابات حريصة على توعية المواطن بأهمية وضرورة المشاركة في الانتخابات، ويهمها بدرجة كبيرة جداً أن تشهد الانتخابات المقبلة إقبالاً وكثافة من جانب الناخبين على التصويت.


ووصف المتحدث باسم الهيئة الوطنية للانتخابات دعوات المقاطعة التي يروجها البعض بـ"دعوات سلبية تبغي بث الروح السلبية في نفوس المواطنين"، داعياً جموع المصريين المقيمين بالخارج إلى ضرورة المشاركة في الانتخابات والحفاظ على حقهم الدستوري. 

وكانت وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج بالتعاون مع الهيئة الوطنية العليا للانتخابات ‏والوزارات المعنية‎ وضعت عدة إجراءات وتسهيلات لإكمال تصويت المصريين بالخارج في الانتخابات الرئاسية التي يتنافس بها الرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي ومنافسه الوحيد موسى مصطفى موسى.

وفي 21 يناير/كانون الثاني أعلنت الوزارة أنه فى سبيل تسهيل عملية الاقتراع فإنه يحق لأي مواطن بالخارج التصويت في أي ‏قنصلية أو سفارة دون التقيد بمكان إقامته المسجل بجواز السفر.

كما أن سريان بطاقة ‏الرقم القومي والبطاقة المنتهية مدتها لا تنفي صفة المواطنة عن حاملها، وكما سيتم الوصول إلى ‏بيانات حاملها بقاعدة بيانات الناخبين.

أما جواز السفر لابد أن ‏يكون سارياً‎، كما أن المهاجر بصفة غير شرعية متاح له أن يدلي بصوته لأنه لن يُسأل عن مكان إقامته. 

و الانتخابات الرئاسية بمصر تبدأ في الخارج يوم 16 مارس/ آذار  الجاري على مدار 3 أيام، بينما تبدأ في الداخل يوم 26 من نفس الشهر وعلى مدار 3 أيام.



تعليقات