اقتصاد

مسؤول: انفصال بريطانيا بدون اتفاق قد يضر باقتصاد أوروبا

السبت 2019.2.2 05:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 287قراءة
  • 0 تعليق
تيريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية ـ أ ف ب

تيريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية ـ أ ف ب

قال إجنازيو فيسكو عضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي، السبت، إن خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي دون اتفاق قد تكون له تداعيات خطيرة على اقتصاد أوروبا وإن كان الأثر المباشر على التجارة الدولية قد يثبت أنه محدود في الاتحاد الأوروبي ككل. 

وفي كلمة ألقاها في روما، قال فيسكو الذي يشغل أيضا منصب محافظ بنك إيطاليا المركزيـ، إن "أي شيء من شأنه تعطيل الأسواق المالية قد تكون له تداعيات كبيرة على جميع الدول المعنية، وهذه القضية تخضع حاليا للدراسة عن كثب".

وكانت صحيفة الإندبندنت البريطانية، قالت إن مسؤولين بريطانيين بدأوا "عملا جادا" فيما يتعلق ببقاء المملكة المتحدة في اتحاد جمركي دائم للاتحاد الأوروبي كسبيل لإنقاذ اتفاق الانفصال البريطاني عن عضوية الاتحاد.

وقالت الصحيفة نقلا عن "مصدر رفيع المستوى في وايت هول" إن الاستعدادات الخاصة بالاتحاد الجمركي تجري على مستوى رفيع مع بعض وزراء الحكومة الذين يدفعون رئيسة الوزراء تيريزا ماي للقبول بفكرة أنه سيتعين عليها أن تتخلى عن معارضتها للاتحاد الجمركي لكي تحظى بدعم أعضاء حزب العمال في البرلمان لاتفاقها.

ونقلت الصحيفة عن المصدر قوله إن "هناك عملا جادا يجري بشأن اتحاد جمركي، نحن بحاجة لأن نكون مستعدين، ومن ثم فإننا مستعدون إذا ما سارت الأمور السياسية في ذلك الاتجاه".

ورفض البرلمان البريطاني خطة رئيسة الوزراء تيريزا ماي للانسحاب الأسبوع الماضي. ولا تزال المملكة المتحدة قبيل خروجها المقرر في 29 مارس/آذار دون اتفاق انسحاب.

وینتظر أن تعلن رئيسة الوزراء البريطانية تیریزا ماي قريبا برنامج زيارتها لبروكسل وبعض العواصم الأوروبية لإقناعها بإعادة التفاوض حول المقترح الخاص بتعويض آلية التجارة.

تعليقات