سياسة

أردوغان يرتبك بسؤال صحفي فرنسي عن سوريا

الجمعة 2018.1.5 11:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 347قراءة
  • 0 تعليق
أردوغان في باريس - أ.ف.ب

أردوغان في باريس - أ.ف.ب

أحرج صحفي فرنسي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي اختتم زيارة إلى العاصمة باريس، الجمعة، التقى خلالها بنظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وخلال المؤتمر الصحفي المشترك بين ماكرون وأردوغان سأل الصحفي الرئيس التركي عن تقرير نشرته صحيفة "جمهورييت" عام 2015، اعتبر بمثابة دليل على أن تركيا أرسلت أسلحة إلى سوريا.

وفي ارتباك واضح، طلب أردوغان من الصحفي إعادة السؤال، ثم اتهمه بعدها بالتحدث بلسان جماعة فتح الله كولن، والذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب التي استهدفت الرئيس التركي عام 2016.


وقال أردوغان "هذه كلمات منظمة فتح الله الإرهابية.. عليك أن تتعلم بألا تتحدث بلغة منظمة فتح الله الإرهابية". ورد الصحفى: "أنا أتحدث كصحفي".

لكن الرئيس التركي حذره قائلا "عندما تطرح أسئلتك انتبه لهذه النقطة، ولا تتحدث بلسان غيرك.. عليك أن تعرف أنك لست أمام شخص سيتقبل ذلك بسهولة".

وظهرت قضية نقل تركيا أسلحة إلى سوريا إلى العلن للمرة الأولى في يناير/كانون الثاني 2014، عندما كشف مدعون في جنوب تركيا عن شاحنات تتجه إلى سوريا قالوا إنها تابعة لجهاز الاستخبارات الوطني ومليئة بالأسلحة.

ونتيجة التقرير الذي نشرته "جمهورييت" قضت محكمة تركية بسجن رئيس تحريرها آنذاك جان دوندار لمدة 5 سنوات و10 أشهر، بتهمة إفشاء أسرار الدولة، إلا أنه فر لاحقا من تركيا.

تعليقات