سياسة

الحكومة الفلسطينية تجتمع في غزة الأسبوع المقبل

الإثنين 2017.9.25 12:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 494قراءة
  • 0 تعليق
رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية رامي الحمد الله

رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية رامي الحمد الله

للمرة الأولى منذ سنوات، تعقد حكومة الوفاق الوطنية الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله، اجتماعها الأسبوعي المقبل في قطاع غزة ، بعد إعلان حماس ، بوساطة مصرية، حل لجنتها الإدارية في القطاع. 

وقال يوسف المحمود، المتحدث الرسمي باسم حكومة الوفاق الوطني، " بالتشاور مع الرئيس محمود عباس أصدر رئيس الوزراء رامي الحمد الله قراره بأن تعقد الحكومة اجتماعها الأسبوعي في قطاع غزة منتصف الأسبوع القادم". 

وكان مصدر حكومي فلسطيني قال لبوابة العين الإخبارية، يوم السبت، إن اتصالات تجري لترتيب توجه الحكومة إلى غزة خلال أيام. 

وأشار المصدر  حينها، إلى أن الحكومة ستصل إلى غزة يوم الإثنين وتعقد اجتماعها يوم الثلاثاء.  

وبحسب المحمود فإن" الحمد الله وأعضاء الحكومة سيصلون إلى قطاع غزة الإثنين المقبل، للبدء بتسلم مسؤوليات الحكومة بعد إعلان حركة حماس موافقتها على حل اللجنة الإدارية، وتمكين الحكومة من تحمل مسؤولياتها كاملة في المحافظات الجنوبية". 

وكان الرئيس محمود عباس ترأس في اليومين الماضيين سلسلة اجتماعات للجنة المركزية لحركة (فتح) واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، على أن يترأس اليوم الإثنين اجتماعا للقيادة الفلسطينية لبحث التطورات في ملف المصالحة.

وفي وقت سابق، قال واصل أبو يوسف، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، لبوابة العين الإخبارية : "ستتوجه الحكومة إلى قطاع غزة خلال الأيام القريبة المقبلة، وبالتزامن سيتواجد وفد أمني مصري للتأكد من عملية الاستلام والتسلم بعد قرار حركة حماس حل اللجنة الإدارية".

وأضاف أبو يوسف، " بعد أسبوع من عملية التسليم والتسلم سترعى مصر لقاء بين (فتح) و(حماس) يعقد في العاصمة القاهرة".

وبعد أسبوعين من هذا الاجتماع، ستوجه مصر الدعوة إلى الفصائل الفلسطينية الموقعة على اتفاق المصالحة للاجتماع في القاهرة، للشروع في تنفيذ الاتفاق الذي تم التوقيع عليه في الرابع من مايو/آيار 2011، وفق أبويوسف. 

وأكد المسؤول الفلسطيني أن اتفاق المصالحة يتضمن الحلول لجميع القضايا الخلافية. 

 


تعليقات