رياضة

مباريات رمضانية.. الجزائر تشرف العرب أمام "أبطال العالم"

الأحد 2017.5.28 02:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 894قراءة
  • 0 تعليق
الجزائر شرفت العرب في مونديال البرازيل أمام ألمانيا

ألمانيا والجزائر

في 30 يونيو 2014، الثاني من رمضان لسنة 1435 هجرياً، شرف المنتخب الجزائري كرة القدم العربية بخوضه لقاء تاريخيا ضد المنتخب الألماني في دور الـ16 لمونديال البرازيل 2014، حسمه أبطال العالم (فيما بعد) بصعوبة بالغة بنتيجة 2-1، وبعد وقت إضافي. 

"هدف" ريال مدريد القادم مرشح للعب لصالح الجزائر

وكانت ألمانيا تصدرت ترتيب منتخبات المجموعة السابعة من فوزين 4-0 على البرتغال و1-0 على الولايات المتحدة الأمريكية وتعادل 2-2 مع غانا، بينما تأهلت الجزائر لثمن النهائي من خسارة 1-2 أمام بلجيكا، ثم فوز 4-2 على كوريا الجنوبية، وأخيراً تعادل 1-1 مع روسيا.

ونجح المنتخب الجزائري في تقديم إحدى أفضل مبارياته في كأس العالم أمام المنتخب الألماني بملعب بورتو أليجري تحت إدارة تحكيمية للبرازيلي ريكي ساندرو.

وهدد نجوم المنتخب الجزائري أكثر من مرة عبر إسلام سليماني وسفيان فيغولي ورفيق حليش، فيما تألق الحارس رايس مبولحي في الذود عن مرماه أمام تصويبات باستيان شفاينشتايجر وتوماس مولر وتوني كروس.

الوقت الإضافي

اضطر الفريقان للجوء للوقت الإضافي لحسم المواجهة، وتلقى المنتخب الجزائري هدفا سريعاً بعد دقيقتين فقط من انطلاق الوقت الإضافي، حين حول أندريه شورله كرة عرضية بالكعب لداخل شباك مبولحي ليعلن تقدم الألمان.

ورغم ذلك فإن "الخضر" لم يستسلموا، وحاولوا تعديل النتيجة، لكن مسعود أوزيل نجح في تسجيل الهدف الثاني في آخر دقائق المباراة، قبل أن يسجل عبدالمؤمن جابو في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع هدف الخضر الوحيد، لينتهي اللقاء بخروج الجزائر وتأهل ألمانيا.

وأكمل المنتخب الألماني طريقه نحو التتويج بكأس العالم بالفوز 1-0 على فرنسا في ربع النهائي، و7-1 على البرازيل في نصف النهائي، قبل أن يمنح هدف ماريو جوتزه في مرمى الأرجنتين الألمان كأس العالم الرابعة في تاريخهم.


تعليقات