مجتمع و صحة

ممرض يقتل 84 مريضًا ويصيب ألمانيا بصدمة

الإثنين 2017.8.28 09:21 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 648قراءة
  • 0 تعليق
نيلز هوجل أثناء المحاكمة

نيلز هوجل أثناء المحاكمة

أعلنت لجنة التحقيق المعنية بقضية الممرض الألماني نيلز هوجل، صاحب الجريمة المتسلسلة، أنه اعترف للمحققين بارتكابه 84 جريمة قتل على الأقل، بحق مرضاه الذين كانوا غالبًا في قسم الإنعاش، وجاء هذا التصريح صادمًا للمجتمع الألماني حيث وصفت " أرين شميت" عدد الضحايا بالغريب على المجتمع الألماني.


وقالت صحيفة "شبيجل" الألمانية، إن "هوجل" البالغ من العمر 40 عاما ارتكب الجرائم بدافع الملل منذ أن بدأ مزاولة مهنة التمريض في عام 1999 بمستشفيات في مدينة أولدنبرج ودلمنهورست، شمال ألمانيا، وألقي القبض عليه بتهمة الشروع بالقتل في عام 2005 بعد أن ضبطته زميلته في العمل يعطي أحد المرضى حقنة لم يوصِ بها الطبيب، وبعد التحقيق وجلسات المحكمة في عامي 2008 و2015 أدين "هوجل" وحكم عليه بالسجن مدة7 سنوات ونصف بتهمة الشروع بالقتل، ومع بقائه في السجن منذ عام 2015 بدا هوجل بالاعتراف تباعًا بجرائمه.


وأضافت الصحيفة أن الاعترافات دفعت الجهات المختصة إلى فتح التحقيق مجددًا، إلى أن حصلت على اعترافات جديدة تفيد بارتكابه 84 جريمة قتل بواسطة جرعات زائدة تتسبب بارتفاع ضغط الدم والجلطات الدماغية والسكتات القلبية، في حين يستمر التحقيق في جرائم قتل يشتبه بكونه مرتكبها تصل إلى 200 جريمة.

وأشارت الصحيفة إلى أن لدى جهات التحقيق قناعة بأن هذه الجرائم كان من الممكن تفاديها وإيقافها، فقد كانت الإشاعات منتشرة في مستشفى "أولدنبيرغ" حول أن "هوجل" كان يقتل المرضى، ومن الممكن أن تكون قد وصلت إلى مسامع كبار الأطباء ولكنهم تجاهلوها، ولذلك فإن اللجنة طالبت بإصدار مذكرة لجلبهم وإخضاعهم للتحقيقات واتهامهم بالتقصير على أقل تقدير.



تعليقات