سياسة

سلامة: الليبيون يعانون الفقر والإرهابيون يحصلون على الأموال

الخميس 2018.9.6 12:45 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 276قراءة
  • 0 تعليق
المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة - أرشيفية

المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة - أرشيفية

قال غسان سلامة، المبعوث الأممي لليبيا، الأربعاء، إن كثيرا من المجرمين في طرابلس هربوا من السجون نتيجة الاشتباكات بين مليشيات طرابلس. 

وأضاف المبعوث الأممي، خلال جلسة مجلس الأمن حول ليبيا، أن "الليبيين يعانون من الفقر بينما يحصل الإرهابيون على الأموال"، مطالباً بمحاسبة المجموعات التي انتهكت وقف إطلاق النار في طرابلس.

غسان سلامة أكد، خلال كلمته أيضاً، أن ليبيا في حاجة إلى توحيد المؤسسات المدنية والأمنية، مشدداً على ضرورة "تهيئة الظروف من أجل عقد الانتخابات في ليبيا".

وكانت مليشيات طرابلس اخترقت اتفاقا لوقف إطلاق النار برعاية بعثة الأمم المتحدة في ليبيا بعد ساعات من إعلانه، الثلاثاء.

لكن هدوءا حذرا ساد العاصمة طرابلس، الأربعاء، وذلك بعد اتفاق وقف إطلاق النار برعاية أممية.

وكانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، قد أعلنت، أمس، التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في العاصمة طرابلس.

وتشهد العاصمة الليبية، منذ ليل الأحد 26 أغسطس/آب الماضي، اشتباكات هي الأعنف منذ نحو 7 سنوات بين مليشيات تابعة لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق مثل "ثوار طرابلس" و"الأمن المركزي أبو سليم" و"كتيبة النواصي"، وأخرى تابعة لوزارة الدفاع بـ"الوفاق" مثل مليشيا "اللواء السابع" و"اللواء 22".

ورغم محاولتين لوقف إطلاق النار بين المليشيات، لكن هذه المحاولات لم تصمد، لتتجدد الاشتباكات بعد ساعات من هدوء حذر.


تعليقات