صحة

"حصان طروادة".. مضاد حيوي جديد يخدع البكتيريا

السبت 2018.10.27 11:44 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 197قراءة
  • 0 تعليق
 مضاد حيوي جديد يخدع البكتيريا

مضاد حيوي جديد يخدع البكتيريا

استنادا إلى فكرة استخدمها اليونانيون قديما في مدينة اسمها "طروادة"، وهي الاختباء بداخل حصان خشبي لخداع الأعداء، طوَّر باحثون مضادا حيويا يخدع البكتيريا ليتسلل إلى داخلها وأسموه "حصان طروادة".

المضاد الحيوي الذي طُور من قِبل شركة "شينوغي للأدوية"، وجُرب على ٤٤٨ حالة من عدوى الكلى والمسالك البولية، وأُثبتت فاعليته.

وأكد خبراء أدوية أنهم متفائلون به وبناء على النتائج فالدواء "واعد".

وقال سيمون بورتسموث، قائد الفريق البحثي الذي عكف على تطوير الدواء الجديد، إنه في حالات العدوى الحادة، يخلق الجسم بيئة فقيرة بالحديد كإحدى الاستجابات المناعية الفطرية لمقاومة البكتيريا التي تقوم بدورها بزيادة امتصاص الحديد".

ويتحد المضاد الحيوي الجديد، الذي سُمي مستحضر السفيديروكول، مع الحديد في الجسم، ما يدفع البكتيريا إلى ارتكاب خطأ قاتل بعد أن تمرر الدواء إلى أماكن تتجاوز دفاعاتها فيتسلل إلى خلاياها ويقتلها.

ونشرت مجلة" لانسيت" العلمية المتخصصة نتائج البحث الذي يقوم عليه تطوير الدواء الجديد.

وأضاف بورتسموث أن "السفيديروكول" أثبت فاعلية وجودة أثناء استخدامه في العلاج."

وتُعد الدراسة الجديدة نادرة في هذا المجال، إذ تتمتع البكتيريا بحصانة ضد المضادات الحيوية وهو ما تنتج عنه درجات من العدوى يصعب علاجها في بعض الأحيان.


تعليقات