ثقافة

بالصور.. تفعيل مبادرة "التراث للجميع" في معرض القاهرة للكتاب

الخميس 2018.2.1 04:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 776قراءة
  • 0 تعليق
جانب من ورش عمل مبادرة "التراث للجميع"

جانب من ورش عمل مبادرة "التراث للجميع"

للسنة الأولى تقدم مبادرة "التراث للجميع" تطبيقا عمليا لمحتواها من خلال ورش عمل بمعرض القاهرة الدولي للكتاب، الذي يستمر حتى 10 فبراير الجاري، تستهدف بالأساس المهتمين بالمجال الثقافي، وذلك بالتعاون مع وزارتي الآثار والثقافة. 

أنشأت مبادرة "التراث للجميع" في أبريل/نيسان 2017، وتتركز أهميتها على توفير كل ما يستجد بمجال إدارة التراث والمتاحف. 

ويقول محمد بدري، منسق المبادرة، لـ"بوابة العين"، إن ورش "مهارات وتراث" هي الأولى من نوعها التي تقدم بمعرض القاهرة الكتاب، وبدأت أولى الجلسات بعنوان "منهجية تصميم المتاحف"، أما ثاني الجلسات فكانت تحت عنوان "الورشات التفاعلية كأداة للوعي التراثي بين أطفال المدارس"، وثالثها هي "التراث: مصدر للتعلم"، أما الجلسة الأخيرة فهي "كيفية رفع عدد المصادر التمويلية للمواقع التراثية والمتاحف".


ويضيف بدري لـ"بوابة العين" أن عدد الحضور في كل ورشة حوالي 20 مشاركا، فيما جاء اختيارهم عبر استمارة يتم ملأها لمعرفة سبب اشتراكهم، ولا تعد الخلفية التعليمة مهمة بالنسبة للمشارك بقدر سبب تسجيله.

وقد جاءت استجابة المشتركين أكثر حول الثلاث ورش المعنيين بالتراث، كما يذكر بدري، فيما طلبوا المزيد من تلك الورش، حيث تعتبر مدة الجلسة، وهي ساعتين، غير كافية بالنسبة للمشاركين، بحسب ما أشار بدري، خاصة أن مجال إدارة التراث مستحدث.  

يُقيّم بدري تجربة التواجد في معرض القاهرة للكتاب فيقول إنها جيدة كبداية، لكنه يتمنى إذا تكررت تلك الورش في السنوات القادمة تجهيز القاعات بأدوات تُناسب المحتوى.

ويشارك في معرض الكتاب هذا العام ٢٧ دولة، بمشاركة ٨٤٩ ناشرا، من بينهم ١٠ أجانب، و٣٦٧ ناشرا عربيا، وعدد من الناشرين الإفريقيين، و٤٨١ ناشرا مصريا بمشاركة ١٠ مؤسسات صحفية و٣٣ مؤسسة حكومية، ويصل عدد الأجنحة في المعرض إلى ١١٩٤ جناحا، و١١٧ كشكا لـ"سور الأزبكية".

تعليقات