منوعات

بالصور.. العثور على 54 يدا مقطوعة في شاطئ روسي

الإثنين 2018.3.12 11:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 172قراءة
  • 0 تعليق
يشتبه أن تكون هذه الأيادي لجثث سُرقت أعضاؤها

يشتبه أن تكون هذه الأيادي لجثث سُرقت أعضاؤها

عثر بعض المحليين على حقيبة تحتوي على 27 زوجا من الأيادي البشرية مقطوعة في مدينة خاباروفسك في سيبيريا الواقعة شرق روسيا وبالقرب من الحدود مع الصين.

وفي تقرير نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية، قال أحد المحليين إنه وجد في البداية يدا واحدة على شاطئ أحد الأنهار. وبعدها بدأ ضباط الشرطة الروسية عملية بحث موسعة قادتهم إلى حقيبة تحتوي على مزيد من الأيدي البشرية بداخلها.


وعثر على الأيدي بالقرب من منطقة صيد مشهورة، لكن بالرغم من هذا الاكتشاف المرعب، قال المحليون إنهم لم يلاحظوا أي شيء مثير للريبة قد يكون وراء لغز هذه الأيدي.

وحتى الآن، تحاول السلطات الروسية حل لغز الأيدي البشرية التي تم العثور عليها ومن هم أصحابها وسبب قطعها وتوقيته تحديدا. ووجدت السلطات بصمات أصابع على إحدى الأيدي، فيما تخضع البقية إلى الفحوصات الدقيقة.


ويفترض البعض أن هذه الأيدي ربما تكون للصوص تمت معاقبتهم لما اقترفوه من سرقات بقطع أيديهم. فيما تذهب مجموعة أخرى إلى أنه ربما تم قطع هذه الأيدي من جثث أموات في أحد المستشفيات، بالرغم من عدم وضوح سبب قيام مستشفى بهذا الإجراء. لكن يخشى أن تكون المستشفيات تقوم بذلك من أجل سرقة أعضاء الجسم من الأموات، وتقطع أيديهم حتى لا يتم التعرف على أصحابها بعد ذلك.

وأفادت وسائل الإعلام المحلية أنه تم العثور على ضمادات طبية وأغطية أحذية بلاستيكية تستخدم في المستشفيات، وعلقت على ذلك: "إنه منظر مقزز". فيما امتنعت الشرطة عن التعليق.

تعليقات