بيئة

زلزال وتسونامي إندونيسيا.. "الموت والدمار" في كل مكان

الثلاثاء 2018.10.2 10:07 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 287قراءة
  • 0 تعليق
جانب من الدمار الذي خلفه زلزال وتسونامي إندونيسيا

جانب من الدمار الذي خلفه زلزال وتسونامي إندونيسيا

عندما وصل آدم دين، مصور صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، إلى مدينة بالو الإندونيسية، الإثنين، وجد الموت والدمار في كل مكان.


الكارثة المزدوجة، الزلزال والتسونامي، التي ضربت جزيرة سولاويسي الإندونيسية، الجمعة، خلفت أكثر من 1200 قتيل ودمرت آلاف المباني، وكان الناس الجياع يتسولون من أجل الحصول على المعونات، أما المنقذون، الذين كانت تنقصهم المعدات الثقيلة، كانوا ينبشون في الحطام بأيديهم على أمل العثور على ناجين.



لكن المنقذين لم يتمكنوا حتى من الوصول إلى المناطق البعيدة التي يمكن أن يكون بها آلاف القتلى.


التقى دين سيدة تدعى سارة واتي داخل أحد المستشفيات، وكانت تذرف الدموع، السيدة واتي (20 عاما) أم لطفل علقت بين حشود من الناس كانوا يحاولون سرقة ماكينة صرافة، وقد أطلقت الشرطة عليهم الرصاص لتستقر رصاصة في قدمها.


تعليقات