اقتصاد

إيران تخرق اتفاق أوبك وتضيف 100 ألف برميل يوميا

الأحد 2018.1.28 03:02 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 916قراءة
  • 0 تعليق
ناقلة نفط إيرانية قبل غرقها في بحر الصين الشرقي

ناقلة النفط الإيرانية قبل غرقها في بحر الصين الشرقي

لم يكن التزام إيران بخفض إنتاج النفط الخام حقيقيا بعد مرور عام كامل من اتفاق خفض إنتاج النفط بين الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" ومنتجين مستقلين، وفق بيانات إحصائية. 

وحسب مسح لبوابة العين الإخبارية، استنادا على بيانات التقارير الشهرية لـ"أوبك"، فإن إنتاج إيران صعد بين ديسمبر 2016 وديسمبر 2017 بنحو 100 ألف برميل يوميا.

كان إنتاج إيران قد بلغ 3.720 ملايين برميل يوميا، حتى نهاية ديسمبر/كانون أول 2016، أي قبيل دخول اتفاق خفض الإنتاج حيز التنفيذ، بينما أغلقت 2017 على إنتاج يومي بـ 3.820 مليون برميل يوميا.

وبدأت دول أعضاء في "أوبك" و11 دولة مستقلة مطلع العام الماضي، خفض إنتاج النفط الخام بنحو 1.8 مليون برميل يوميا، يستمر حتى نهاية ديسمبر/كانون أول المقبل.

وتهدف الدول المشاركة في الاتفاق إلى إعادة الاستقرار لأسواق النفط الخام، بعد هبوط حاد في سعر البرميل منذ منتصف 2014، نزولا من 120 دولارا إلى حدود 27 دولارا مطلع 2016، قبل أن يستقر عند 63 دولارا في الوقت الحالي.

وتواجه إيران أزمة مالية كبيرة ظهرت في موازنة العام الجاري، التي تبدأ في 21 من مارس/آذار المقبل، برفع ضرائب وإلغاء مساعدات لمحدودي الدخل، ورفع الدعم عن عديد السلع الأساسية.

وخلال الشهر الجاري، تسارع هبوط الريال الإيراني مقابل الدولار الأمريكي؛ ما يشكل تحديا جديدا لإيران ويزيد أزمات اقتصادها؛ إذ قد يمهد الهبوط لرفع إيران من إنتاجها للنفط لتحقيق عوائد مالية.

مراوغة

وتحاول إيران التنصل من اتفاق خفض الإنتاج بالتلاعب بحجم الإنتاج اليومي لها، طيلة شهور الاتفاق خلال العام الماضي، بينما تسمح حدودها الواسعة بتهريب نفطها إلى الخارج وفق مراقبين.

وفي يناير/كانون الثاني 2017، صعد إنتاج إيران إلى 3.780 ملايين برميل يوميا، واستمر في الصعود إلى 3.819 ملايين برميل في فبراير/شباط الماضي.

وبلغ تراجع إنتاج إيران ذروته في مايو/أيار الماضي إلى 3.77 ملايين برميل يوميا، لكنه يبقى أعلى من إنتاج ديسمبر/كانون الأول 2016 (آخر شهر في آفاق خفض الإنتاج).

وعاودت أرقام إنتاج النفط للصعود في يونيو/حزيران الماضي إلى 3.817 ملايين برميل يوميا، ثم إلى 3.830 ملايين برميل في يوليو/تموز، 3.833 ملايين برميل في أغسطس/آب.

وبلغ إنتاج طهران في سبتمبر الماضي 3.835 ملايين برميل يوميا وفق الأرقام الرسمية الصادرة عن منظمة الدول المصدرة للبترول.

وبلغ إنتاج طهران من النفط 3.823 ملايين برميل يوميا في أكتوبر/تشرين أول الماضي، قبل أن يبلغ ذروته في نوفمبر الفائت إلى 3.878 مليون برميل يوميا، بينما أغلقت إنتاج 2017 عند 3.820 مليون برميل يوميا في ديسمبر الماضي.

وشهدت عديد من المدن الإيرانية خلال الشهر الجاري موجة احتجاجات شعبية على خلفية مصاعب اقتصادية وفساد، امتدت إلى أكثر من 80 مدينة وبلدة وأودت بحياة العشرات.

تعليقات