اقتصاد

نفط إيران يودع مليون برميل يوميا بفعل العقوبات المرتقبة

الأربعاء 2018.5.9 05:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 587قراءة
  • 0 تعليق
نفط إيران يخسر مليون برميل يوميا وفقا للتوقعات

نفط إيران يخسر مليون برميل يوميا وفقا للتوقعات

يتوقع أن يهبط حجم إنتاج إيران من النفط الخام، بنحو مليون برميل يوميا، بعد تنفيذ العقوبات الأمريكية المرتقبة ضد طهران واقتصادها.

ومساء أمس الثلاثاء، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي، انسحاب بلاده من الاتفاقية النووية مع إيران، مؤكدا أنه سيفرض أقسى عقوبات اقتصادية على طهران.

ووقع ترامب عقب المؤتمر على فرض العقوبات الاقتصادية، وقرار الانسحاب رسميا من الاتفاق النووي الموقع في يوليو/تموز 2017، ودخل حيز التنفيذ في يناير/كانون الثاني 2016.

ووفق مسح أجرته "العين الإخبارية"، لإنتاج إيران قبل العقوبات وبعدها، استنادا على بيانات منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك"، فإن ارتفاعا قد حدث في إنتاج طهران من النفط الخام بنحو مليون برميل يوميا.

وبحسب أرقام "أوبك"، بلغ إنتاج إيران من النفط الخام في ديسمبر/كانون الأول 2015، أي قبيل دخول اتفاق رفع العقوبات حيز التنفيذ، 2.88 مليون برميل يوميا.

وصعد إنتاج طهران إلى 2.925 مليون برميل يوميا في نهاية يناير/كانون الثاني 2016، وواصلت صعودها خلال الشهور اللاحقة لمستويات مرتفعة.

في يونيو/حزيران 2016، بلغ إنتاج إيران من النفط الخام 3.644 مليون برميل يوميا، وصعدت إلى 3.720 مليون برميل في ديسمبر/كانون الأول 2016.

في يناير/كانون الثاني 2017، دخل اتفاق أوبك ومنتجين مستقلين لخفض إنتاج النفط الخام، بهدف إعادة الاستقرار لأسواق وأسعار النفط المتراجعة.

وصعد إنتاج طهران في ذلك الشهر، إلى 3.775 مليون برميل يوميا، وواصل صعوده ليصل إلى 3.799 مليون برميل في يونيو/حزيران للعام ذاته.

وبنهاية العام الماضي، وصل إنتاج طهران اليومي من النفط الخام إلى 3.829 مليون برميل يوميا، وقرابة 3.814 مليون برميل في نهاية مارس/آذار 2018.

وأعلنت السعودية، مساء الثلاثاء، أنها ملتزمة بدعم استقرار الأسواق البترولية لما فيه مصلحة المنتجين والمستهلكين واستدامة النمو في الاقتصاد العالمي.

تعليقات