سياسة

العبادي: حرق المخازن الانتخابية "مؤامرة ضد العراق "

الإثنين 2018.6.11 02:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 659قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، مساء الأحد، إن الحريق الذي اندلع فى موقع تخزين صناديق الاقتراع في بغداد مؤامرة للنيل من العملية الديمقراطية في البلاد.

ووجه العبادي، في بيان، الأوامر لجميع قيادات العمليات في المحافظات، بتشديد الإجراءات الأمنية لمخازن مفوضية الانتخابات وزيادة القوات المخصصة لحمايتها.

وأضاف البيان أنه تم التوجيه للمختصين في مديرية الأدلة الجنائية ومديرية الدفاع المدني بتفقد موقع الحادث والتحقيق وإعداد تقرير مفصل بالحادث وبالأضرار بعد تدقيقها بشكل نهائي.

وتعهد العبادي بملاحقة العصابات الإرهابية والجهات التي تحاول العبث بالأمن وبالانتخابات، مشيرا إلى أن التحقيقات مستمرة لمعرفة ملابسات الحادث.

وأشار العبادي إلى أن حرق المخازن الانتخابية تزامن مع اليوم الذي احتلت فيه عصابات "داعش" الإرهابية مدينة الموصل، وهو ما يمثل مخططا لضرب البلد ونهجه الديمقراطي، مشددا على اتخاذ الإجراءات الكفيلة والضرب بيد من حديد على كل من تسوّل له نفسه زعزعة أمن البلد ومواطنيه.

وكان حريق كبير أتى على أكبر مخازن صناديق الاقتراع الواقعة في الرصافة بالجانب الشرقي من مدينة بغداد في وقت سابق الأحد قبل البدء بإعادة الفرز اليدوي للأصوات التي تم الإدلاء بها في الانتخابات التشريعية العراقية.

اندلاع الحريق جاء بعد قرار البرلمان إعادة العد والفرز لأكثر من 10 ملايين صوت بشكل يدوي، إثر مزاعم عن حصول عمليات تزوير كبيرة خلال الانتخابات التشريعية التي جرت في 12 مايو/أيار الماضي، وفاز فيها التحالف الذي يقوده الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

تعليقات