سياسة

العبادي يهاجم صفقة "حزب الله" و"داعش" الإرهابيين بسوريا

الثلاثاء 2017.8.29 09:22 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 751قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي

رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي

رفض رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، صفقة مليشيا حزب الله الإرهابي بنقل  عناصر تنظيم داعش الإرهابي من حدود لبنان إلى الحدود السورية العراقية.

وقال العبادي، في المؤتمر الصحفي الأسبوعي، الثلاثاء: إن "نقل أعداد كبيرة من داعش إلى المناطق الحدودية مع العراق أمر غير مقبول، القوات العراقية تسعى للقضاء على داعش وليس احتواؤه".

تصريحات العبادي كشفت رفض المستوى السياسي العراقي لبنود اتفاق أبرمه الجيش اللبناني ومليشيا حزب الله مع عناصر  تنظيم داعش في جرود بعلبك يقضي بخروجهم إلى منطقة البوكمال السورية مقابل وقف إطلاق النار والكشف عن مصير جنود لبنانيين اختطفهم التنظيم في 2014.

كانت مليشيا حزب الله قد سمحت لعناصر من داعش بركوب حافلات والخروج من الجرود والتوجه إلى دير الزور بموجب اتفاق شارك فيه النظام السوري، ما أثار الجدل وسط اتهامات للمليشيا بإبرام صفقات على حساب الجيش اللبناني.

وأظهر الموقف دور مليشيا حزب الله في عرقلة الإرادة السياسية الوطنية في لبنان وتقويض جهد المؤسسات اللبنانية، فالمليشيا التي كانت من أشد المعارضين للتفاوض مع تنظيمي النصرة وداعش بحجة رفض الخضوع لمنطق المقايضة والمبادلة، تورطت فيما كان رافضا له.

ووصلت قافلة حافلات تقل مسلحي تنظيم داعش وعائلاتهم، اليوم، إلى نقطة تبادل في شرق سوريا؛ حيث سينقلون إلى أراض خاضعة لسيطرة التنظيم قرب الحدود العراقية السورية.

تعليقات