سياسة

إسرائيل تتجاوز الاتفاق الأممي وتوقف تسليم الوقود لغزة

الجمعة 2018.10.12 11:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 245قراءة
  • 0 تعليق
ناقلة وقود في محطة توليد للكهرباء وسط قطاع غزة- رويترز

ناقلة وقود في محطة توليد للكهرباء وسط قطاع غزة- رويترز

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي افيجدور ليبرمان، الجمعة، وقفا "فوريا" لتسليم شحنات الوقود إلى قطاع غزة، إثر تظاهرات ومواجهات على الحدود بين إسرائيل والقطاع الذي تسيطر عليه حركة حماس.

ويعاني القطاع من حصار إسرائيلي شديد منذ أكثر من 10 أعوام، فيما توصلت الأمم المتحدة إلى اتفاق هذا الأسبوع قضى بتسليم شحنات الوقود المخصصة لإنتاج الكهرباء في القطاع.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الجمعة، استشهاد 6 فلسطينيين وإصابة 252 آخرين على الأقل بجروح مختلفة، في مواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي شرق قطاع غزة.

وقال أشرف القدرة، المتحدث باسم الوزارة في غزة، إن 6 أشخاص استشهدوا شرق مخيم البريج، عقب إطلاق الاحتلال الرصاص الحي على المئات من الفلسطينيين، الذين توافدوا على مركز مخيم العودة شرق المدينة.

وأضاف أن هناك 252 إصابة منهم 154 أصيبوا بالرصاص الحي، بينهم 50 طفلا و10 إناث ومسعفين اثنين وصحفي وصفت جروحهم بالخطيرة، وجميعهم تم نقلهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

وكانت مصادر طبية في مستشفى شهداء الأقصى، في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، أعلنت هوية 6 شهداء وهما: أحمد إبراهيم زكي الطويل (27 عاماً) وأحمد عبدالله أبونعيم من مخيم النصيرات وسط القطاع، ومحمد عبدالحفيظ يوسف إسماعيل (29 عاماً) من مخيم البريج، والشاب عفيفي محمود عطا عفيفي (18 عاما)، وعبدالله سليمان الدغمة (25 عاما)، والشهيد تامر محمود أبوعرمانة (22 عاما).

واندلعت مواجهات بين مئات الفلسطينيين وقوات الاحتلال شرق مدينتي رفح وخان يونس، جنوب قطاع غزة، وشرق مخيم البريج وسط القطاع، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وتوافد منذ ساعات، عصر الجمعة، المئات من الفلسطينيين إلى المناطق الحدودية، للمشاركة في مسيرة احتجاجية ضمن مسيرات العودة الشعبية السلمية المتواصلة للأسبوع الـ29 على التوالي على الحدود الشرقية للقطاع. 

وباستشهاد الفلسطينيين السبعة ترتفع حصيلة الشهداء منذ 30 مارس/آذار الماضي إلى 205 شهداء، وأكثر من 22 ألف مصاب برصاص الاحتلال والاختناق على الحدود الشرقية لغزة.

تعليقات