سياسة

قطر تفتح أبوابها أمام الجمهور الإسرائيلي بمونديال 2022

الجمعة 2018.11.23 08:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 497قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني

في فضيحة جديدة مدوية، كشفت وسائل إسرائيلية أن قطر ستسمح للجمهور الإسرائيلي بزيارتها خلال مونديال كأس العالم لكرة القدم، المقرر إقامته في الدوحة، عام 2022.

وذكرت القناة الثانية بالتلفزيون الإسرائيلي أن "كبار المسؤولين في قطر وعدوا بأن يسمح للمشجعين الإسرائيليين بدخول الدوحة بحرية كاملة، حتى من خلال جواز سفرهم الإسرائيلي، لمشاهدة مباريات كأس العالم".

وأوضحت القناة على موقعها الإلكتروني أن قطر ستفتح أبوابها للجمهور الإسرائيلي بشكل حر ومطلق، لحضور فاعليات كأس العالم لكرة القدم، وهو الحدث الذي تنتظره الدوحة، للانطلاق نحو العالمية، حسب وصف القناة، رغم عدم وجود علاقات دبلوماسية بين قطر وإسرائيل.

وأشارت القناة إلى أن قطر لم تدخر جهدا في تذليل كل العقبات للخروج بصورة مشرفة في مونديال كأس العالم لكرة القدم، الحدث الجلل الذي ينتظره المجتمع الدولي، ولم ولن ترى الدوحة أي ضرر في تواجد الجمهور الإسرائيلي على أراضيها أثناء المونديال.


وكانت القناة أرسلت الصحفي التابع لها هنريكا زيمرمان إلى قطر، وأكدت أنه "للمرة الأولى دخل بجواز سفره الإسرائيلي، حيث استمع إلى هذا الالتزام الخاص بكأس العالم من كبار المسؤولين في إمارة قطر".

وأوردت أن "زيمرمان دعي إلى إمارة قطر للتحدث في مؤتمر حول التطورات الجيوسياسية والاقتصاد في الشرق الأوسط، حيث اجتمع بعده مع كبار المسؤولين القطريين".

وأضافت "لقد سألهم زيمرمان عن آخر الاستعدادات لكأس العالم، وإذا كان الجمهور الإسرائيلي سيكون قادراً على دخول الإمارة بجواز السفر الإسرائيلي حتى لو لم يكن الفريق الإسرائيلي مؤهلاً للمشاركة في البطولة، وكان جوابهم لا لبس فيه وهو: نعم".

ويأتي هذا وعلى ما يبدو في إطار محاولات نظام الحمدين استرضاء المسؤولين في إسرائيل، والتي كشفت عنها دور قطر المشبوه خلال الأحداث في غزة مؤخرا، من أجل تمرير ما يوصف بـ"صفقة القرن".

تعليقات