سياسة

الاحتلال يفرج عن محافظ القدس بكفالة مالية بعد اعتقاله لساعات

الأحد 2019.4.14 10:07 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
الإفراح عن محافظ القدس بعد اعتقاله لساعات

الإفراح عن محافظ القدس بعد اعتقاله لساعات

أفرجت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، عن محافظ مدينة القدس عدنان غيث بعد اعتقاله بسبب ما قالت إنه انتهاك لشروط قرار عسكري صدر بحقه في نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

وذكرت وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية أنه تم الإفراج عن عدنان غيث في وقت لاحق، الأحد، بكفالة مالية بقيمة 1000 شيكل (280دولارا).

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد اعتقلت مجددا غيث، فجر الأحد، ضمن حملة موسعة شملت آخرين في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال شهود عيان إن قوات كبيرة من شرطة الاحتلال والمخابرات الإسرائيلية حاصرت منزل محافظ القدس في بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى، قبل أن تقوم باعتقاله.


وسبق أن اعتقلت السلطات الإسرائيلية غيث عدة مرات في الأشهر الأخيرة للتحقيق معه في قضية بيع أراض.

وقال محاميه محمد محمود إنه صدر لموكله أمر بعدم زيارة الضفة الغربية المحتلة لمدة 6 أشهر أو الاتصال بأشخاص معينين، واتهمته الشرطة بخرق هذا الأمر.

وتسلم محافظ المدينة في نوفمبر/تشرين الثاني 2018، قرارا عسكريا من قائد المنطقة الوسطى يقضي بمنعه من الدخول أو التواجد في مناطق الضفة الغربية المحتلة مدة 6 أشهر، وعدم التواجد أو الحضور أو الاتصال بشكل مباشر أو غير مباشر مع مجموعة شخصيات فلسطينية معينة.


وأدانت محافظة القدس، الأحد في بيان، عملية الاعتقال، مؤكدة "أن الاعتداء على الرموز المقدسية وعلى رأسهم المحافظ يندرج في إطار استهداف الوجود الفلسطيني في القدس واستهداف الشخصيات الوطنية المقدسية".

واحتلت إسرائيل القدس والضفة الغربية في حرب 1967 وضمت لاحقا المدينة قبل أن تعلنها بأكملها عاصمتها الموحدة، فيما يرغب الفلسطينيون في أن تكون القدس الشرقية المحتلة عاصمة دولتهم المستقبلية.



تعليقات