سياسة

عاهل الأردن يؤكد ضرورة وقف التصعيد الإسرائيلي في القدس

السبت 2019.4.6 05:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 90قراءة
  • 0 تعليق
جانب من لقاء الملك عبدالله وجوتيريس

جانب من لقاء الملك عبدالله وجوتيريس

أكد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني ضرورة وقف التصعيد الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة، والانتهاكات ضد الحرم القدسي الشريف.

وطالب الملك عبدالله، خلال لقائه مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس، السبت، بتكثيف الجهود الدولية لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وفق حل الدولتين وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من يونيو/حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأفاد بيان للديوان الملكي الأردني بأن الملك عبدالله وجوتيريس بحثا، على هامش أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي الذي بدأت أعماله في السويمة على شاطئ البحر الميت بالأردن، "التطورات الإقليمية الراهنة وجهود تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة".    

وفيما يتعلق بالأزمة السورية، أكد الملك "ضرورة إيجاد حل سياسي لها يحفظ وحدة سوريا أرضا وشعبا"، مشددا على أن "الجولان أرض سورية محتلة وفقا لجميع قرارات الشرعية الدولية".

كما تطرق اللقاء إلى مناقشة العديد من الأزمات التي تشهدها المنطقة، وجهود الحرب على الإرهاب ضمن استراتيجية شمولية.

من جانبه، أشاد الأمين العام للأمم المتحدة بمواقف الأردن، بقيادة الملك، في استضافة اللاجئين، داعيا الدول المانحة إلى دعم الدول المستضيفة للاجئين وفي مقدمتها الأردن.

تعليقات