سياسة

كابول تستدعي دبلوماسيا إيرانيا إثر "إهانة لا إنسانية" للاجئين أفغان

الأحد 2018.12.23 04:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 374قراءة
  • 0 تعليق
مهاجرون أفغان في إيران - أرشيفية

مهاجرون أفغان في إيران - أرشيفية

أفادت وسائل إعلام إيرانية، الأحد، بأن وزارة الخارجية الأفغانية استدعت نائب سفير طهران لدى كابول على خلفية انتشار مقطع مصور يحوي مشاهد مهينة للاجئين أفغان داخل الأراضي الإيرانية.

وأوردت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية "إيسنا" شبه الرسمية بيانا أصدرته وزارة الشؤون الخارجية لدى أفغانستان، يؤكد استدعاء نائب السفير الإيراني لديها سعيد حسيني، احتجاجا على سوء معاملة السلطات للاجئين الأفغان. 

وأشار البيان إلى أن استدعاء الدبلوماسي الإيراني جاء على خلفية محتوى المقطع المصور الذي انتشر قبل أيام عبر شبكة الإنترنت، وتضمن إهانات بالغة من جانب أحد العناصر الأمنية تجاه عدد من اللاجئين الأفغان، حيث شرع في صفعهم تباعا، خلال عملية اعتقال يبدو أنها جرت قرب شريط حدودي بين البلدين.

واستنكرت الخارجية الأفغانية "إذلال وإهانة" المهاجرين الأفغان الذين كان بينهم أطفال، مطالبة السلطات الإيرانية بالتصدي الفوري لمثل هذه التصرفات "اللاإنسانية" تجاه مواطنيها.

ويوجد طبقا لأرقام غير رسمية نحو 3 ملايين لاجئ أفغاني في عدد من المحافظات الإيرانية ويتركز وجودهم بطهران وقم ومشهد وساوه، ويتعرضون غالبا إلى مضايقات عنصرية.

وتشير أرقام صادرة حديثا عن المنظمة الدولية للهجرة إلى عودة قرابة نصف مليون لاجئ أفغاني إلى كابول في الأشهر القليلة الماضية على خلفية تدهور الأوضاع الاقتصادية داخل إيران بشكل غير مسبوق. 

تعليقات