سياسة

قائد غرفة "الكرامة" يروي لـ"العين الإخبارية" اللحظات الأولى لدخول درنة

الثلاثاء 2018.6.5 06:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 651قراءة
  • 0 تعليق
الجيش الليبي يسيطر على مساحات واسعة من درنة

الجيش الليبي يسيطر على مساحات واسعة من درنة

روى اللواء عبد السلام الحاسي، قائد غرفة عمليات الكرامة في ليبيا، لـ"العين الإخبارية" تفاصيل اللحظات الأولى لدخول الجيش الوطني الليبي مدينة درنة أمس.

وقال الحاسي إن "شباب درنة التحموا بالقوات المسلحة منذ بداية دخولها من المحاور الشرقية والغربية للمدينة. وهم يقومون بمساندة القوات المسلحة ومساعدتها".

وتابع "من سلموا أنفسهم طواعية للقوات المسلحة، فقد تم تسليمهم للجهات المختصة، وهم يعاملون معاملة حسنة جدا".


وأضاف قائد غرفة عمليات الكرامة أن معركة الجيش ضد الإرهابيين في درنة في تقدم وتسير وفق ما هو مخطط لها، وأن ذلك يتم بالتوازي مع تطهير الجيوب من الإرهابيين، وتسليم المدينة إلى القوات الأمنية والشرطية. 

وأشار الحاسي إلى أنه ليس هناك إحصائية دقيقة بعدد الإرهابيين في درنة وجنسياتهم، موضحا أنهم لم يدخلوا الأراضي الليبية بطرق مشروعة وإنما تم شراؤهم بالمال ولهم جنسيات كثيرة. 

وأوضح الحاسي أن سيطرة الجيش الليبي على ميناء درنة سيكون له دور كبير في قطع إمدادات الإرهابيين.


وكان مراسلنا في درنة، قد أفاد، أمس، بسيطرة الجيش الليبي على ميناء درنة البحري بعد معارك شرسة، استهدف خلالها الجيش تمركزات العناصر الإرهابية المتحصنة في مشروع العمارات الكورية بالمدخل الغربي للمدينة بالمدفعية الثقيلة.

وحول تحركات الإرهابيين في الجنوب الليبي، كشف الحاسي عن أن القوات المسلحة الليبية تتابع عن كثب كل تحركات الجماعات الإرهابية والمهربين فيها.

يشار إلى أن غرفة عمليات الكرامة في ليبيا، أعلنت أمس، سيطرة قوات الجيش الليبي على 75% من مساحة مدينة درنة شرق البلاد. كما أعلن القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر انطلاق المرحلة الثانية من عملية تحرير درنة.

تعليقات