مجتمع

جامعة لاهاي بهولندا تكرم "الجروان" لجهوده في التسامح والسلام

الخميس 2018.9.13 07:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 172قراءة
  • 0 تعليق
أحمد الجروان خلال تكريمه

أحمد الجروان خلال تكريمه

عقدت جامعة لاهاي للعلوم والتكنولوجيا، بالتعاون مع المجلس العالمي للتسامح والسلام، حفل تكريم بقاعة السلام بمقر محكمة العدل الدولية بلاهاي، في هولندا، منحت خلاله درجة الدكتوراه الفخرية لأحمد الجروان، رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام، تقديرا لجهوده الحثيثة في نشر ثقافة التسامح والسلام حول العالم ومساهمته الرئيسية في إنشاء وإطلاق المجلس العالمي للتسامح والسلام وبرلمانه الدولي.

وحضر التكريم عدد كبير من السفراء لدى هولندا، ورؤساء المؤسسات التعليمية والدينية والثقافية والمعنية بالتسامح والسلام حول العالم.


وتوجه الجروان، في كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة، ببالغ الشكر والتقدير لجامعة لاهاي على هذه المبادرة الكريمة، والتي من شأنها تحفيز العاملين في مجال التسامح والسلام ودعم مساعي السلام حول العالم، كما توجه بالشكر للحضور على تقديرهم وحضورهم، مشيرا إلى أهمية ورمزية المكان الذي يقام فيه الحفل بقاعة السلام، بمقر محكمة العدل الدولية بلاهاي بهولندا. 

واعتبر الجروان في كلمته أن هذا التكريم هو تكريم لجهود مخلصة كثيرة شاركته طريقه ورسالته في التسامح والسلام، ومنهم أعضاء المجلس التأسيسي للمجلس العالمي للتسامح والسلام، الذي انعقد في مالطا العام الماضي وفي البرلمان الدولي للتسامح والسلام، الذي كان طموحا وحلما وصار اليوم واقعا وحقيقة، انضم إليه نواب من خمس وأربعين دولة في العالم ليكونوا رجال تسامح وسلام وعطاء.

وقال: "الفضل الأول الذي لا يفوتني أن أذكره في هذه المناسبة الكريمة، هو للقيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة التي أعيش على ترابها الحر الطاهر، وهي البلد الذي أطلق أول وزارة خاصة للتسامح في العالم، ونجح في تحويل العيش المشترك الذي تنعم به الطوائف والأديان والأعراق في أرض الإمارات، من مائتي جنسية في العالم إلى واحة استقرار وسلام، تحميه قوانين بصيرة وواعية، تعكس رؤية المؤسس المغفور له الشيخ زايد-رحمه الله تعالى وطيب ثراه-".

من جانبه قال د. خالد الأعسر، رئيس جامعة لاهاي للعلوم والتكنولوجيا، في كلمة الجامعة بهذه المناسبة، إن تكريم أحمد الجروان بدرجة الدكتوراه الفخرية هو لما قدمه من مجهودات يشهد لها القاصي والداني أحدثت نقلة نوعية في مساعي التسامح والسلام حول العالم.

وأعرب الدكتور مفيد شهاب، عضو المجلس التأسيسي للمجلس العالمي للتسامح والسلام، عن شكره لجامعة لاهاي على هذه المبادرة الطيبة، مشيدا بدور الجروان كمؤسس ورئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام، ومجهوداته التي أثمرت عن إطلاق هذا الصرح العالمي الذي تمكن في فترة وجيزة من الوصول لإنجازات دولية عظيمة؛ بهدف توحيد الجهود لرفع قيم التسامح والسلام.

تعليقات