مجتمع

للمرة الثالثة.. ناجٍ من هجوم "لاس فيجاس" ضحية حادث سيارة

الثلاثاء 2017.11.28 02:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 879قراءة
  • 0 تعليق
روي ماكليلان وزوجته دينس

روي ماكليلان وزوجته دينس

اختفى روي ماكليلان لأيام، وكانت المكالمات الواردة لهاتفه تتحول إلى البريد الصوتي وطلبت زوجته في منشور على "فيسبوك" الخميس الماضي، من أي شخص شاهد زوجها أن يخبرها. 

ولكن الزوجة دينس ماكليلان عرفت في اليوم نفسه أن روي قُتل في حادث سيارة "اصطدام وهروب" في 17 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، بعد 7 أسابيع من نجاته من مجزرة لاس فيجاس التي وقعت في الأول من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وفقا لصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية.

كان روي في مدينة باهرامب جنوبي نيفادا الأمريكية، نحو 60 ميلا غرب لاس فيجاس، في اليوم الذي قُتل فيه، وقد كان في رحلة جوية مع صديق وأقلعت الطائرة في الساعة الثانية ليلا ولم تُعرف أي أنباء عنه منذ ذلك التوقيت، بحسب ما كتبته زوجته على "فيسبوك".

وقع الحادث في هومستيد رود والطريق السريع 160 في باهرامب، وأخلف روي وراءه زوجته وشقيقتين، ووفقا لدينس كان زوجها يحضر جلسات علاج منذ مجزرة مهرجان (روت 91 هارفست) لموسيقى الريف التي وقعت في لاس فيجاس.

وأوضحت دينس أنها كانت مع زوجها في الحفل مع زوجها، وبينما كانا يهربان من الرصاص توقف زوجها لمساعدة الناس.

وقبل شهر من مقتل روي، توفي زوجان من كاليفورنيا كانا قد نجيا من مجزرة لاس فيجاس، خارج منزلها في 16 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ووقعت مأساة عائلة كارفر، حيث لقي الزوجان لورين ودينيس مصرعهما في حادث عندما انحرفت سيارتهما عن الطريق واصطدمت بعامود خرساني؛ ما أدى إلى تحطم المحور الخلفي وخزان الغاز، وبعد ذلك، انحرفت السيارة مجددا واصطدمت بعامود خرساني آخر، وبعد ذلك انقلبت واشتعلت فيها النيران، وفقا لما ذكرته الشرطة.

تعليقات