سياسة

لبنان.. الحريري يرفض وساطة حزب الله الإرهابي بعودة اللاجئين السوريين

الجمعة 2017.7.14 09:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 975قراءة
  • 0 تعليق
رئيس وزراء لبنان سعد الحريري - أرشيفية

رئيس وزراء لبنان سعد الحريري - أرشيفية

قال رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، الجمعة، إن لبنان لن يتعامل مع أي جهة بشأن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم باستثناء الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة، وذلك بعد أيام من مغادرة عدد من اللاجئين إلى سوريا وفق اتفاق توسطت فيه مليشيات حزب الله. 

وأضاف الحريري "في الآونة الأخيرة، برز نقاش حول عودة السوريين. وهنا أود أن أكرر موقفي من هذه المسألة بعبارات واضحة جداً"، وأضاف: "سنتناول هذه المسألة فقط بالتنسيق الوثيق والتخطيط المشترك مع الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة".

وتحدث الحريري خلال اجتماع للجنة التوجيهية العليا للنازحين قائلاً: "نحن ندعم العودة السريعة والآمنة للنازحين السوريين، ومع ذلك فإننا لن نجبر، تحت أي ظرف، النازحين السوريين على العودة إلى سوريا".

ويختلف الساسة اللبنانيون بشأن التعامل المباشر للبنان مع الحكومة السورية لإعادة اللاجئين، ويتبع لبنان الذي عانى من حرب أهلية استمرت 15 عاماً سياسة محايدة بشأن الأزمة السورية منذ 2012.

وعانت البنية التحتية والاجتماعية اللبنانية، بسبب استضافة أكثر من مليون لاجئ سوري بما يعادل نحو ربع سكان البلد.

وقال الحريري "لقد كان وقع أزمة النازحين السوريين ثقيلاً جداً على لبنان، فالبلد بأسره يشعر بهذا الثقل، وقد أدى وجودها إلى تفاقم المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية".

وشدد الحريري خلال الاجتماع على ضمان حصول النازحين السوريين على خدمات الرعاية الصحية والتعليم الأولي وتطوير مهاراتهم، رغم قلقه في الوقت ذاته من ضعف مستويات المساعدات الدولية إلى لبنان حتى الآن.

تعليقات