سياسة

واشنطن تحث على نزع سلاح مليشيا "حزب الله" الإرهابي

الثلاثاء 2018.5.8 07:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 217قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري أثناء الانتخابات- رويترز

رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري أثناء الانتخابات- رويترز

حث بيان للسفارة الأمريكية في بيروت جميع الأطراف اللبنانية، الثلاثاء، على الالتزام بسياسة النأي بالنفس عن الصراعات الخارجية بعد الانتخابات النيابية التي شهدتها البلاد.  

 وفي الوقت الذي يتطلع فيه لبنان لتشكيل حكومة جديدة بعد الانتخابات البرلمانية التي أجريت الأحد الماضي، قالت السفارة: "نحث جميع الأطراف على احترام التزامات لبنان الدولية بما في ذلك تلك الواردة في قراري مجلس الأمن 1559 و 1701".

ويتعلق القراران بانسحاب كل القوى الأجنبية من لبنان ونزع سلاح المليشيات بما في ذلك مليشيا "حزب الله" الإرهابية.

 يشار إلى أن الأحزاب المتحالفة مع مليشيا حزب الله، التي خاضت في السابق حروبا مع إسرائيل، حصلت على أكثر من نصف المقاعد في الانتخابات.

 وطوى لبنان صفحة الانتخابات البرلمانية بحملاتها وشعاراتها وعمليات الاقتراع، ليفتح صفحة جديدة على مشهد آخر رسمت معالمه نتائج الاستحقاق، الذي أعطى مليشيات حزب الله الإرهابي وحلفاءه أكثر من نصف أعضاء المجلس النيابي البالغ عددهم 128 نائباً؛ لتؤسس هذه النتائج مرحلة طويلة من المواجهة الداخلية بارتباطاتها الإقليمية والدولية.

وأفضت نتائج الانتخابات إلى فوز المليشيات الإيرانية في معاقلها في منطقتي البقاع الشمالي وجنوب لبنان التي تعدّ أشبة بالمربعات الأمنية المقفلة، في مواجهة قوى "14آذار"، التي تفاوتت نسب المقاعد النيابية لمكوناتها بين من عزز حضوره النيابي مثل حزب "القوات اللبنانية" وبين من خسر حوالي ثلث مقاعده مثل تيار "المستقبل" بقيادة رئيس الحكومة سعد الحريري.

تعليقات