سياسة

ماكرون في أمريكا.. خطة مقترحة لنشر قوات فرنسية شرق سوريا

الثلاثاء 2018.4.24 11:44 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 771قراءة
  • 0 تعليق
ماكرون وترامب- أ.ف.ب

ماكرون وترامب- أ.ف.ب

تطورات جديدة تلاحق الملف السوري، وذلك بالتزامن مع زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

فقد كشفت مصادر دبلوماسية غربية عما سيتطرق إليه ماكرون خلال مباحثاته مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، في أعقاب أول لقاء بينهما عقب الضربة الثلاثية التي وجهتها الولايات المتحدة، بالتعاون مع فرنسا وبريطانيا ضد النظام السوري، رداً على هجوم كيماوي استهدف المدنيين في دوما.


المصادر الدبلوماسية الغربية قالت، الإثنين، إن ماكرون سيعرض على ترامب خطة لنشر قوات فرنسية شرق سوريا بحماية التحالف الدولي ضد "داعش" بقيادة واشنطن، لإقناع إدارة الرئيس الأمريكي بالعدول عن قرارها بسحب 2000 من قوات بلاده.

العرض الذي كشفت عنه مصادر دبلوماسية غربية في حديثها مع صحيفة "الشرق الأوسط، الإثنين، يأتي في أعقاب إعلان ماكرون أنه أقنع ترامب بـ«البقاء لمدة أطول» في سوريا، قبل أن يصدر البيت الأبيض بياناً مناقضاً لما طرحه الرئيس الفرنسي. 

ترامب وقرينته في استقبال ماكرون وزوجته في الولايات المتحدة- أ.ف.ب

وسبق أن حذر ماكرون من تزايد التدخل الإيراني في المنطقة وعودة الإرهاب في حال خرج التحالف من سوريا قبل الأوان.


يشار إلى أن ترامب استقبل ماكرون، الإثنين، في البيت الأبيض، مع بدء زيارة رسمية، من المتوقع أن تركز على الاتفاق النووي الإيراني والعلاقات التجارية عبر المحيط الأطلسي.

ومن المقرر أن يعقد أول اجتماع بينهما، اليوم الثلاثاء، والذي سيبحث مصير الاتفاق النووي الإيراني، بحسب مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية.


تعليقات