صحة

علامات إصابة الرجال بسرطان الثدي

السبت 2018.10.20 10:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 92قراءة
  • 0 تعليق
سرطان الثدي يصيب الرجال - صورة أرشيفية

سرطان الثدي يصيب الرجال - صورة أرشيفية

عكس ما يعتقد الكثيرون، يصيب مرض سرطان الثدي الرجال مثل النساء تماما، وإن كان يرتبط بالمرأة بشكل أكبر، إذ قدمت جمعية بحثية متخصصة في هذ المرض مجموعة من العلامات التي توحي بإصابة الرجال بالسرطان.

ونقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية عن جمعية ماكميلان البحثية لدعم مرضى السرطان في بريطانيا، العلامات التي تنذر بإصابة الرجل بسرطان الثدي وكيفية التأكد منها، مشيرة إلى إصابة نحو ٣٩٠ رجلا سنويا بسرطان الثدي في المملكة المتحدة، مقارنة بـ٥٤٨٠٠ امرأة.

وأوضحت الجمعية: "الأولاد لا يتطور لديهم الثدي مثلما يحدث للبنات خلال فترة البلوغ، لكن ما يزال لديهم كمية صغيرة من نسيج الثدي وراء الحلمة، لذا يحدث سرطان الثدي".

وبينت أن "هذا المكان يتكون من عدد قليل من القنوات محاطة الأنسجة الدهنية والنسيج الضام والأوعية الدموية والأوعية اللمفاوية"، مشيرة إلى أن الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين ٦٠ و٧٠ عاما من المرجح أن تشخص حالاتهم بهذا المرض.

علاوة على ذلك، يكون الرجال الذين لديهم مستويات عالية من الاستروجين في خطر أكبر، ومرجح إصابتهم بالسرطان، حسب الجمعية.

وأضافت: "كما هو الحال مع النساء، فإذا كان لدى الرجل أفراد من العائلة مصابون بسرطان الثدي في الماضي فإن فرصته ترتفع، مشيرة إلى أن ٢٠ من كل ١٠٠ رجل مصاب بورم خبيث تشخص حالته سرطان ثدي، نتيجة وجود جينات معيبة موروثة".

وذكرت الجمعية: "العرض الأكثر شيوعا لسرطان الثدي الذي يحتاج الرجال إلى البحث عنه هو وجود كتلة في أنسجة الثدي يمكن الشعور بها بالقرب من وسط الثدي، ويمكن أيضا العثور على الكتل التي تتطلب التقييم الطبي بعيدا عن منطقة الوسط".

وتابعت: "العلامات الإضافية لسرطان الثدي يمكن أن تشمل أعراضا مثل الإفراز السائل الذي ينبعث من الثدي، والثدي المقلوب أو الحساس وتورم في منطقة الصدر وقرحات في منطقة الصدر أو العقد الليمفاوية في منطقة الإبط".

وللتأكد من الإصابة يجب التالي:

1 - الوقوف أمام مرآة، ووضع الذراعين على الوركين، ثم النظر عن كثب في منطقة الصدر، مع ملاحظة أي تغيرات في منطقة وسط الصدر، مثل التورم أو الانقلاب.

2 - رفع الذراعين فوق الرأس وتفقد المناطق المحيطة بالصدر والإبطين، والشعور بأي كتل محتملة عن طريق تحري الأصابع في حركة دائرية حول منطقة الثدي إما صعود أو هبوط أو بنمط دائري، على أن تكون متسقة باستخدام الطريقة نفسها في كل مرة.

3 - أيضا، يمكن فحص منطقة الصدر من خلال الاستلقاء، ووضع وسادة تحت الكتف الأيمن ووضع الذراع الأيمن على الرأس، وباستخدام أطراف الأصابع على اليد اليسرى، يجب الضغط لأسفل على مناطق الصدر والإبط، قبل تكرار العملية على الجانب الآخر.

وأغلبية الرجال الذين شخصت إصاباتهم بسرطان الثدي قد يضطرون إلى الخضوع لعملية استئصال الثدي، ثم يتبع هذا الإجراء العلاج الإشعاعي الموجه إلى منطقة الصدر من أجل قتل أي خلايا سرطانية متبقية.

ويستغرق التعافي من عملية استئصال الثدي بين ٤ إلى ٦ أسابيع، وبعده يمكن الخضوع للعلاج الكيميائي والهرمونات، وهذا يعتمد على عدد من العوامل، مثل حجم ورم سرطان الثدي وما إذا كانت الخلايا السرطانية قد انتشرت أم لا.



تعليقات