منوعات

أسترالي يقاضي جوجل بسبب صورته مع المجرمين

الأربعاء 2018.6.13 04:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 78قراءة
  • 0 تعليق
تريكوليا تعرض لإصابة بطلق ناري في ظهره في 2004

تريكوليا تعرض لإصابة بطلق ناري في ظهره في 2004

حصل مواطن أسترالي على إجازة من المحكمة العليا لمقاضاة شركة جوجل بتهمة التشهير؛ لأن صوره تظهر مع صور مجرمين في نتائج محرك البحث. 

وكان ميلوراد تريكوليا قد تعرض لإصابة بطلق ناري في ظهره في 2004 أثناء عمليات قتل وقعت داخل عالم العصابات في ملبورن، وتظهر نتائج البحث عن اسمه في "صور جوجل"، صورًا له إلى جانب صور لشخصيات إجرامية في ملبورن لأكثر من 10 سنوات.

وأصيب تريكوليا بطلق ناري داخل مطعم في المدينة الأسترالية على يد مسلح مجهول، وفي 2012 فاز بقضية تشهير ضد جوجل في المحكمة العليا الفيكتورية بعد زعمه أن نتائج البحث عن اسمه كانت تدمر سمعته.

وبعد أربع سنوات، أبطلت محكمة الاستئناف الفيكتورية القرار، ولكن الآن ألغت المحكمة العليا ذلك الحكم وأمرت جوجل بدفع التكاليف القانونية لتريكوليا، وفقًا للنسخة الأسترالية من موقع "بيزنس إنسايدر".


ولا تزال نتائج البحث تظهر صورًا لشخصيات إجرامية إلى جانب صور تريكوليا، وترى جوجل أنه سيكون من غير المنطقي ربط صور تريكوليا بصور الشخصيات الإجرامية بنفس الطريقة التي ربما لا يربطهم شخص بصور النجم السينمائي مارلون براندو الذي يظهر في بعض عمليات البحث أيضًا.

ولكن تعترض رئيسة المحكمة العليا، سوزان كيفل، على ذلك، بقولها "إنه إذا بحث شخص عن معلومات عن الشخصيات الإجرامية في ملبورن وظهرت صورة تريكوليا أو اسمه، يمكن لهذا الشخص أن "يفترض بعقلانية" وجود رابط بين استعلام البحث والنتيجة".

وقال تريكوليا إنه سيستكمل شكاوى تشهيره ضد جوجل حتى يتم تبرئة اسمه، مؤكدًا "لست مجرمًا.. ولم أكن متورطًا قط.. وسأتأكد من أن هؤلاء الناس لن يدمروا عائلتي.. لدي أحفاد"، مضيفًا أنه سيستمر في مقاضاة جوجل حتى يتوقفوا عن ذلك "أريدهم أن يمنعوا صوري".


تعليقات