اقتصاد

مذكرة تفاهم بـ3 مليارات ريال للاستثمار في القطاع التعليمي بالسعودية

لإنشاء وتطوير مدارس تتسع لـ130 ألف طالب

الخميس 2018.10.25 12:09 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 118قراءة
  • 0 تعليق
استثمارات سعودية ضخمة في مجال التعليم

استثمارات سعودية ضخمة في مجال التعليم

وقعت شركة حصانة الاستثمارية، الذراع الاستثمارية للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بالسعودية، الأربعاء، مع مجموعة "جيمس" التعليمية العالمية، مذكرة تفاهم بقيمة 3 مليارات ريال، برعاية الهيئة العامة للاستثمار ووزارة التعليم السعودية. 

وسيتم بموجب الاتفاقية إنشاء وتطوير مدارس تتسع لـ130 ألف طالب ستوفر حوالي 16 ألف فرصة عمل، وذلك خلال الـ10 سنوات المقبلة.

وتعد هذه المذكرة الأولى من نوعها في المملكة العربية السعودية، وتأتي في إطار مبادرة "استثمر في السعودية"، التي تم إطلاقها كجزء من برنامج التحول الوطني وبما يتماشى مع أهداف رؤية 2030، حيث تقوم الهيئة العامة للاستثمار بالتنسيق مع جميع القطاعات الحكومية والخاصة في السعودية لتنفيذ هذه المبادرة، وتحقيق أهدافها في رفع ونشر الوعي بالبيئة الاستثمارية في المملكة العربية السعودية، وتسويق الفرص الاستثمارية في كافة القطاعات للمستثمرين الدوليين والإقليميين والمحليين.

وأبرمت اتفاقية الشراكة بين شركة حصانة الاستثمارية، ومجموعة "جيمس" التعليمية بحضور سليمان بن عبدالرحمن القويز، محافظ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، وسعد الفضلي، الرئيس التنفيذي لشركة حصانة الاستثمارية، إلى جانب صني فاركي، رئيس مجلس إدارة جيمس، ودينو فاركي، الرئيس التنفيذي لمجموعة جيمس.

وقال ماجد المطيري، الرئيس التنفيذي لـ"جيمس" بالسعودية: "تعد مدارس جيمس من أكبر وأقدم مزودي التعليم الخاص في العالم، وستعمل جيمس على المساهمة بشكل كبير في تحقيق رؤية المملكة 2030 من خلال تعزيز حضورها الإقليمي القوي، ووعيها الثقافي، والوصول الدولي إليها.

وأكد سعد الفضلي، الرئيس التنفيذي لشركة حصانة، أن هذه الشراكة تأتي من منطلق أهمية قطاع التعليم في السعودية، الذي يعد أحد أكثر القطاعات جاذبية على المدى الطويل، ونظراً للدور الذي تلعبه "حصانة" كمستثمر مؤسسي واستراتيجي طويل الأجل، وخبرة جيمس الدولية، يتوقع الشريكان إنشاء منصة تعليمية قوية ومبتكرة وناجحة في المملكة العربية السعودية.

وسيقدم كلٌ من الهيئة العامة للاستثمار ووزارة التعليم السعودية جميع التسهيلات اللازمة والخدمات؛ لتنفيذ الشراكة بين "حصانة" وشركة جيمس، لتسهيل ممارسة الأعمال، وتذليل كل العقبات المحتملة أمام المستثمرين، للإسهام في نجاح مثل هذه الشركات الداعمة للاقتصاد السعودي.


تعليقات