حوادث

انتحار طفلة مكسيكية.. قتلت نفسها لإسعاد والدتها

الخميس 2019.1.10 01:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 245قراءة
  • 0 تعليق
طفلة تنتحر لإسعاد والدتها - أرشيفية

طفلة تنتحر لإسعاد والدتها - أرشيفية

انتحرت طفلة مكسيكية، وتركت رسالة جوار جثتها، قالت فيها إن والدتها ستكون السيدة الأكثر سعادة في العالم بعد وفاتها، لأنها كانت مصدر الألم والدمار في حياتها، على حد تعبيرها.

وقالت الطفلة إيفلين نيكول، 10 سنوات، في رسالتها التي نقلتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "أريد أن أطلب من أمي أن تبقى هادئة وألا تعمل كثيرا".

وأضافت: "أفضل هدية يمكنني أن أحصل عليها هي سعادتها، أتمنى أن تتذكريني يوما ما وأن تحتضنيني في السماء في النهاية، أعتقد أن أفضل هدية هي أن أقتل نفسي، لأنك كنت دائما تقولين إنك تتمنين ألا أكون ولدت أبدا".

وتابعت الطفلة التي أقدمت على قتل نفسها في منزلها بمدينة أجواسكالينتيس المكسيكية: "أحبك جدا يا أمي، وأقدم لك هذه الهدية الرائعة".

وانتحرت نيكول 6 يناير/كانون الثاني 2019، وعلى ما يبدو أنها كانت تشعر بوقوفها وراء هجر والدها لهما وترك المنزل.

وتلقت الطوارئ اتصالا بوفاة الطفلة، ولا تزال التحقيقات جارية، وتبحث الشرطة توجيه اتهام إلى والدة الطفلة، التي لا يزال مكانها مجهولا حتى الآن.

تعليقات